لكل عُشاق الدمى … نقدم لك مجموعة من أشهر دُمى الأفلام المرعبة

أفلام دمى مرعبة
1

إن كنت من هواة مشاهدة أفلام الرعب، فقد أتاحت لك السينما أعدادًا لا حصر لها من الأفلام، وتختلف حسب ذوق المشاهد. لم تكتفِ تلك الأفلام بإرعابنا ببني البشر، بل ذهبت إلى ما هو أبعد من ذلك، إنّها دُمى الأطفال. لجأت أفلام الرعب إلى تصوير دُمى الأطفال بصورة مرعبة، ومسكونة بالأرواح الشريرة، ولنتعرف الآن على مجموعة من أشهر تلك الدُمى المرعبة في الأفلام.

1- الدُمية تشاكي

الدمية تشاكي

ظهرت الدمية تشاكي لأول مرة في فيلم Child’s Play في عام 1988، وكانت تسكن الدمية روح شريرة تحاول باستمرار أن تنتقل إلى جسم إنسان. كانت تلك الروح الشريرة ملكًا لأحد القتلة الخطرين، ونقلها إلى الدمية بعد إصابته بالرصاص عبر طقوس الفودو، آملًا في استعادتها في جسد آخر من أجل الانتقام.

تشتري الأم لابنها تلك الدمية الشريرة، والتي سرعان ما تتخلص من مربية الطفل وتلقيها من النافذة، ويخبر الطفل والدته بأنّ الدمية على قيد الحياة. بعد العديد من الأحداث تحدث مطاردة بين الأم وطفلها والشرطي من ناحية، وتشاكي من ناحية أخرى، ليعتقد ثلاثتهم أنّهم تخلصوا من تشاكي في النهاية.

يتبين خطأ هذا الاعتقاد بعد عامين حينما ظهر تشاكي في فيلم جديد Child’s Play 2 في عام 1990. تتوالى بعد ذلك العديد من الأفلام عن الدمية تشاكي وهي Child’s Play 3 عام 1991، وBride of Chucky عام 1998، وSeed of Chucky عام 2004، وCurse of Chucky عام 2013، وكان آخرهم فيلم Cult of Chucky في هذا العام.

2- تيفاني تشاكي

تيفاني تشاكي

ظهرت الدمية تيفاني في الأربعة أجزاء الأخيرة من تشاكي وهي Bride of Chucky عام 1998، وSeed of Chucky عام 2004، وCurse of Chucky عام 2013، وفيلم Cult of Chucky عام 2017.

تشترك تيفاني مع تشاكي في جرائم القتل، ولكنها على عكس تشاكي تقتل فقط من يستحقون القتل من وجهة نظرها. تسعى تيفاني أيضًا إلى نقل روحها إلى جسد بشري، وتبتكر في وسائل القتل التي تستخدمها.

في الواقع كانت تيفاني سيدة عادية إلى أن قتلها تشاكي ونقل روحها إلى دمية كي يتزوجها.

3- أنابيل

أنابيل

ظهرت الدمية أنابيل في فيلم رعب أمريكي يحمل نفس الاسم من إنتاج عام 2014 للمخرج جون ليونيتي. بعدما اشترى أحد الأزواج تلك الدمية كهدية لزوجته، اكتشفا أنّها مسكونة، وتحاول إلحاق الضرر بهما وبابنتهما، ولكن ظهرت الدُمية لأول مرة قبلها بعام في فيلم The Conjuring 2013 كجزء من الاحداث.

ظهرت أنابيل للمرة الثانية على شاشة السينما في فيلم رعب أمريكي للمخرج ديفيد ساندبيرغ في عام 2017 ويحمل اسم Annabelle: Creation. يوضح هذا الجزء كيف أصبحت أنابيل دميةً شريرةً مسكونةً.

قصة أنابيل مأخوذة عن قصة حقيقية لإحدى الدمى الموجودة حاليًا في متحف وارنز في بلدة مونروي بولاية كونيتيكت الأمريكية. أهدت إحدى السيدات دمية نادرة لابنتها الممرضة في عيد ميلادها، ولكن بعد فترة اكتشفت الفتاة أنّ الدمية تقوم بتصرفات غريبة فلجأت إلى وسيط روحاني، إلّا أنّ الدمية ظلت كما هي. في النهاية أودعت الدمية داخل صندوق زجاجي داخل المتحف مع وجود تحذير بعدم فتح الصندوق.

4- دُمية التكلم البطني

دمية التكلم من البطن

يعرف التكلم البطني بأنّه أحد أنواع العروض المسرحية يغير فيها أحد الأشخاص صوته، ويتكلم دون تحريك فمه ليبدو وكأنّ الصوت يخرج من الدمية التي تشاركه العرض أثناء تحريكه لفمها.

ظهرت دمية التكلم البطني في فيلم Dead Silence في عام 2007 للمخرج جيمس وان. يبدأ الفيلم بوصول أحد الطرود مجهولة المصدر إلى الزوجين جيمي وليزا، وكان الطرد عبارة عن دمية التكلم البطني بيلي. عند عودة الزوج يجد زوجته مقتولة ولسانها مقطوع، كما يجد أنّه المتهم الوحيد بقتلها. يحاول جيمي جمع بعض الأدلة حول مقتل زوجته ليصل في النهاية أنّ الدمية هي الفاعل الحقيقي.

5- دمى قديمة

 دمى قديمة

لم يكتفِ المخرج ستيوارت جوردون بتقديم دمية واحدة، بل احتوى فيلمه Dolls في عام 1987 على مجموعة من الدمى القديمة. الفيلم إيطالي أمريكي، ويحكي قصة ستة أشخاص لجأوا للحماية داخل أحد القصور للاختباء من عاصفة رعدية شديدة، وكان القصر مملوكًا لصانع دُمى وزوجته.

يتضح فيما بعد أنّ تلك الدُمى ما هي إلّا بعض البشر سُحبت أرواحهم ووضعت في الدُمى؛ للتكفير عما اقترفوه في حياتهم من آثام، و لكي يبدأوا من جديد، ويتعاملون مع الأطفال من خلال كونهم دُمى صغيرة.

6- براهمز

براهمز

دمية خزفية على شكل صبي في الثامنة من عمره، ظهرت في الفيلم الأمريكي الصيني The Boy، من إخراج ويليام برنت بيل عام 2016.

يبدأ الفيلم بتوظيف إحدى العائلات لامرأة شابة كمديرة منزلهم لرعاية ابنهما، وتفاجأ المرأة بأنّ الطفل ما هو إلا دمية خزفية. تعطي العائلة لتلك المرأة مجموعة من القواعد لتنفذها كاملة عند تعاملها مع الصبي، ولكنها تتجاهلها.

تكتشف المرأة بأنّ الصبي الحقيقي توفي قبل 20 عامًا في عيد ميلاده، وأنّ روحه تسكن تلك الدمية. تقوم الدمية بالعديد من التصرفات الغريبة كالتحرك وحدها، كما تقتل أحد الأشخاص، فتعلم المرأة بذلك أنّ الدمية حية، وتتوالى الأحداث.

7- دمية المهرج

دمية المهرج

ظهرت دمية المهرج في الجزء الأول والثاني من فيلم Poltergeist، أُنتج الفيلم الأول في عام 1982، بينما كان إنتاج الجزء الثاني في عام 2015. أخرج الجزء الأول المخرج الأمريكي توبي هوبر، بينما كان جيل كنان مخرج الجزء الثاني.

يحكي الفيلم قصة عائلة سكنت في أحد المساكن المسكونة بالأشباح، وكانت تلك الأشباح تتصرف بطريقة مقبولة في البداية إلى أن أصبحت شريرة. اختطفت الأشباح طفلة صغيرة، وحاولت دمية المهرج اختطاف أحد الأطفال خلال أحداث الجزء الأول من الفيلم.

في الجزء الثاني، تنتقل إحدى العائلات إلى منزل جديد، ويجد الابن علبة بها دمية مهرج، ويلاحظ أنّها تتحرك من تلقاء نفسها، وتهاجمه فيما بعد. تعلم العائلة فيما بعد أنّ المنزل بُني على مقبرة قديمة، ويبحثون عن منزل جديد.

1

شاركنا رأيك حول "لكل عُشاق الدمى … نقدم لك مجموعة من أشهر دُمى الأفلام المرعبة"

أضف تعليقًا