أفضل أعمال النجم الموهوب جارد ليتو

جارد ليتو - Suicide Squad
0

يعيش عشاق السينما هذه الأيام في حالة ترقبٍ شديد لصدور فيلم Suicide Squad في قاعات السينما، ويرجع هذا الترقب لأسبابٍ كثيرة، أهمها جارد ليتو، الذي لفت أنظار العالم إليه من خلال تحويل ملامحَه الطفوليّة إلى مسخٍ مخيف، وابتسامته الدافئة إلى ضحكة شيطانيّة، ليشكل لنا “جوكر” القادم الذي يملؤنا الفضول لمشاهدته ومعرفة إذا كان قادراً على التغلب على الأداء التاريخي للراحل هيث ليدجر أم لا.

لكن هذه لم تكن أول مرة يلاحظ فيها العالم موهبة ليتو التمثيلية، فقد أدى هذا النجم مجموعة من الأدوار السينمائية الرائعة التي أتقنها ونال استحساناً على أدائه فيها رغم أن بعض هذه الأفلام نفسها لم تلقَ نفس النجاح ولم تكن بنفس الجودة، وبالإضافة إلى الإمكانيات التمثيليّة التي يملكها ليتو، فهو معروف بتعدد مواهبه واختصاصاته أيضاً، فهو ممثل، منتج، موسيقي وعارض أزياء بالإضافة إلى كونه المغني الرئيسي لفرقة الروك البديل “30 Seconds To Mars”.

في هذا المقال سنتعرف على حياته، مسيرته كممثل ثم مسيرته كمغنٍ كل على حدة، مع إلقاء نظرةٍ على أفضل أفلامه بالإضافة إلى أفضل أغاني الفرقة.

الممثل جارد ليتو

ولد جارد سنة 1971 في مدينة بوسير سيتي بولاية لوزيانا الأمريكية داخل أسرة مفككة، حيث تطلق والداه بعد فترة قصيرة جداً من ولادته، ليعيش كل من جارد وشقيقه الأكبر شانون برفقة أجدادهما وأمهما، إلى أن تزوجت هذه الأخيرة للمرة الثانية بإيطالي يدعى كارلو ليتو، والذي قام بتبني أبناء زوجته وبالتالي فقد منحهم إسمه، ورغم أن علاقة الزواج هذه لم تطل كثيراً إلا أن الأخوين قد احتفظا بهذا الإسم طيلة حياتهما، أما والدهما فقد مات منتحراً عندما كان جارد في الثامنة من عمره، وقد أمضى جارد طفولته مرتحلاً من مدينة إلى أخرى رفقة عائلته بسبب طبيعة عمل جده الذي كان يعمل مع القوات الجوية الأمريكية.

اشتغل جارد كمنظف للأواني في مطعم للشواء لمدة طويلة منذ أن كان في الثانية عشرة من عمره، وخلال هذه المدة بدأت تظهر علامات اهتمام جارد وشقيقه بالموسيقى والفن بتشجيع من أمهما، وكانت أول آلة تعلم العزف عليها هي البيانو قبل أن يتعلم عزف الجيتار أيضاً.

وكان جارد ليتو مهتماً بالدراسة كثيراً حيث درس فنون الرسم في جامعة فيلاديلفيا للفنون قبل أن ينتقل إلى مدرسة الفنون البصرية في نيويورك التي درس فيها الإخراج، وكان أول عمل إخراجي له فيلم قصير يحمل إسم Crying Joy.

مسيرة جارد ليتو التمثيلية

انتقل جارد سنة 1992 إلى لوس أنجلس بهدف امتهان الإخراج بشكل عملي، لكنه لجأ أيضا إلى أداء بعض الأدوار الثانوية في بعض المسلسلات كمصدر رزق جانبي، أهمها كان دوره في مسلسل My So-Called Life، الذي لقي نجاحاً كبيراً ونقداً إيجابياً رغم أنه قد توقف بعد موسم واحد فقط، أما أول دور سينمائي له فكان في فيلم How to Make n American Quilt سنة 1995 شارك بعده في فيلمين آخرين قبل أن يحصل على أول دور بطولة له في فيلم السيرة الذاتية Prefontaine سنة 1997 والذي لقي استحساناً ونقداً إيجابياً على أدائه رغم أن الفيلم نفسه قد فشل فشلاً ذريعاً من حيث الإيرادات المادية ولم يتمكن من حصد حتى عُشر الميزانية التي صُرفت عليه.

شاهدنا ليتو بعد ذلك في عدد من الأدوار الصغيرة جدا ضمن مجموعة من الأفلام الناجحة والشهيرة كفيلم The Thin Red Line  سنة 1998، فيلم Fight Club سنة 1999، فيلم Girl,Interrupted سنة 1999 والفيلم الرائع American Psycho سنة 2000 في مشهدين من أطرف المشاهد في هذا الفيلم .

لكن أول دور حقيقي له كان في فيلم Requiem For A Dream للمخرج دارين أرونوفسكي سنة 2000، وهو الدور الذي شكل الإنطلاقة الفعلية للنجم جارد ليتو الذي قدم مجموعة من الأدوار المتنوعة في أفلامٍ نذكر أفضلها:

Requiem for a Dream

جارد ليتو - فيلم Requime for a Dream

سنة الإنتاج: 2000

إخراج: دارين أرونوفسكي

فيلم دراما وتشويق نفسي قوي وسوداوي يسلط الضوء على أربعة أشخاص مختلفي الطباع والتوجهات، إلى أن بينهم جميعهم قاسمان مشتركان: أحلام لم تتحقق وإدمان يسيطر على حياتهم.

يؤخذنا الفيلم في رحلة صحبة هذه الشخصيات التي نحس بآلامها ونفهم مصادر آمالها، نعيش معها هلوساتها بتفاصيلها، ونشاهد غرقها في مستنقع الإدمان وانهيارها النفسي والجسدي شيئاً فشيئاً.

قدم ليتو في هذا الفيلم أداء هائلا في دور “هاري”، الشاب المدمن على الهيرويين، ولتحقيق هذا الأمر فقط خضع النجم لنظام غذائي قاسٍ خسر على إثره ثلاثة عشرة كيلوغراماً من وزنه.

الفيلم من بطولة إيلين بورستين، جارد ليتو، جينيفر كونيلي ومارلون واينس.


Panic Room

جارد ليتو - Panic Room

سنة الإنتاج: 2002

إخراج: دايفيد فينشر

فيلم تشويق نفسي ممتع، تدور أحداثه حول سيدة انفصلت حديثاً عن زوجها، تنتقل رفقة ابنتها المصابة بداء السكري إلى بيت جديد، حيث يحتوي هذا البيت على غرفة مصممة خصيصاً للطوارئ ومجهزة بالعديد من الأجهزة المتطورة ووسائل الأمان، إلا أن هذا البيت يتم اقتحامه من طرف 3 أشخاص مجهولين (من بينهم شخصية جارد ليتو)، وبالطبع فإن الأم والابنة يلجؤون لهذه الغرفة بما أن هذا هو السبب الذي وجدت من أجله الغرفة في الأصل، بدون أن يعلموا أن هذه الغرفة هي ما يريد هؤلاء الأشخاص الوصول إليه، لنشاهد الكابوس الذي ستعيشه كل من الأم وابنتها إضافة إلى تدهور الحالة الصحية للابنة وحاجتها إلى الوصول للدواء، فما الذي سيحدث يا ترى؟

الفيلم من بطولة جودي فوستر، كريستن ستيورت وجارد ليتو.


Lord of War

جارد ليتو - Lord of War

سنة الإنتاج: 2005

إخراج: أندرو نيكول

يعد هذا الفيلم من أفضل أفلام جارد ليتو، بل ومن بين أفضل أفلام نيكولاس كيج أيضاً، ويصنف ضمن خانة الأكشن والجريمة، ويسلط الضوء على كواليس تهريب السلاح والاتجار غير القانوني به من خلال قصة التاجر السوفييتي يوري يورلوف الملاحق من طرف الإنتربول، والذي يصور لنا اللامبالاة الصارخة التي يتعامل بها تجار السلاح مع ضحايا منتوجاتهم لأنها “ليست حربهم” على أية حال، فطالما هنالك من يملك المال ويريد اقتناء السلاح، أين المشكلة؟

الفيلم من بطولة نيكولا كيج، جارد لينو وإيثان هوك.


Lonely hearts

جارد ليتو - Lonley Hearts

سنة الإنتاج:2006

إخراج: تود روبنسون

فيلم من إنتاجٍ أمريكي-ألماني، يصنف ضمن خانة أفلام الدراما والجريمة، مقتبس عن القصة الحقيقة للزوجين والقاتلين المتسلسلين “ريموند فيرنانديز” و”مارثا بيك” المتهمين بقتل ما يفوق 20 امرأة بين سنتي 1947 و1949 والمعروفين بإسم “قتلة القلوب الوحيدة” لإيقاعهم بضحاياهم عن طريق إعلانات “القلوب الوحيدة” في الجرائد.

الفيلم من بطولة سلمى حايك، جارد ليتو وجون ترافولتا.


Mr.Nobody

جارد ليتو - Mr.Nobody

سنة الإنتاج: 2009

إخراج: جاكو فان دورمايل

فيلم جميل يجمع بين كل من الدراما،الخيال العلمي، الرومانسية، الفنتازيا والتشويق النفسي بقصة ذكية ومؤثرة، تدور أحداثه حول “نيمو”، الذي يبلغ من العمر 118 سنة، والذي يعتبر آخر شخصٍ فانٍ على وجه الكرة الأرضية بعد أن تمكن الجنس البشري من بلوغ مرحلة الخلود، حيث يحكي لنا نيمو قبل أن يفارق الحياة، تفاصيل حياته من خلال 3 قصصٍ وثلاث أزمنةٍ مختلفة.

عموماً يصعب وصف هذا الفيلم بالكلمات، فهو -رغم بعض الانتقادات التي تحوم حوله- يمثل تجربةً سينمائيةً تستحق المشاهدة، بحيث أنه سيدفعك إلى التفكير وإعادة النظر في اختياراتك وقراراتك في الحياة ويحيي فيك السؤال: “ماذا لو اخترت شيئا مغايراً؟ “.

الفيلم من بطولة جارد ليتو، توبي ريغبو، دايان كروغر وسارة بولي.


Dallas Buyers Club

جارد ليتو - Dallas Buyers Club

سنة الإنتاج: 2013

إخراج: جون مارك فالي

فيلم دراما وسيرة ذاتية مقتبس عن القصة الحقيقة ل”رون وودروف”، مؤسس نادي “دالاس للمشترين” سنة 1988.

تدور أحداث الفيلم حول “رون”، مقامر، راعي بقر وكهربائي في تكساس، يتم اكتشاف إصابته بداء فقدان المناعة المكتسبة (الإيدز) في زمن كان فيه هذا المرض غير مفهوم ومتجاهل، لنشاهد المعاناة التي سيمر منها هذا الرجل من احتقارٍ ونبذٍ من أقرب الناس إليه من جهة، وعدم اكتراث وتجاهل الأطباء ومنظمة الصحة الأمريكية من جهة أخرى، والذين لا يبدون أي اهتمام للحالة المتدهورة لمرضى الإيدز، بل يستغلون يأس هؤلاء المرضى لتجريب بعض الأدوية السامة عليهم متواطئين مع شركات الأدوية الضخمة، بل وحتى منعهم من استخدام أدوية أخرى غير سامة وأرخص ثمناً بدعوى أنها “غير مرخص لها”.

في وسط هذه المعاناة بين جحيم المجتمع وجحيم المرض، يلتقي رون ب”رايون”، امرأة متحولة جنسياً مصابة بدورها بمرض الإيدز (جارد ليتو) والتي ستؤازره في محنته وستكون السبب في تغيير نظرة رون للعديد من الأمور في الحياة، كما سيتعاونان في إنشاء النادي المذكور من خلال الالتفاف حول القانون بغرض مساعدة مرضى الإيدز الذين ليس لهم أي أملٍ في الشفاء، وكل ما يريدونه هو تخفيف الأعراض وضمان البقاء على قيد الحياة لأطول وقتٍ ممكن.

الفيلم من بطولة ماثيو ماكونهي و جارد ليتو اللذان قدما تضحيات كبيرة لأداء أدوارهما، بحيث خسر ماثيو 21 كيلوغراما بينما خسر جارد 14 كيلوغراما من وزنه، وبالفعل فقد تم تتويج جهودهما وأدائهما بحصولهما على جائزتي أوسكار لأفضل ممثل في دور بطولة لماكونهي وأفضل ممثل في دور ثانوي لليتو ليكون هذا الفيلم هو خامس فيلم في التاريخ يحصد الجائزتين معاً في حفل جوائز الأوسكار.

تجدر الإشارة إلى أن جارد تلقى 27 جائزة وتكريماً في مهرجانات وحفلات جوائز أخرى حول العالم على أدائه في هذا الفيلم.


إضافة لفيلمي Requiem for a Dream و Dallas Buyers Club اللذان خضع فيهما ليتو لتغييراتٍ جسديةٍ من أجل أداء أدواره، نجد فيلم Chapter 27 الذي خضع من أجله جارد لنظامٍ غذائي مكنه من اكتساب 30 كيلوغراماً، إلا أن الفيلم فشل فشلاً كارثياً، ولكن على الأقل فقد تم الاعتراف بمجهود جارد وذلك بفوزه بجائزة أفضل أداء في مهرجان زوريخ السينمائي.

أما آخر أعماله كما ذكرنا فسيكون فيلم Suicide Squad المرتقب إصداره هذا الصيف، الفيلم من إخراج ديفيد آير وبطولة جارد ليتو، ويل سميث، فيولا ديفيس ومارغوت روبي.


مسيرة جارد ليتو الغنائية

جارد ليتو - فرقة 30 Seconds to Mars

لا يمكن الحديث عن مسيرة جارد ليتو الغنائية بشكلٍ منفصلٍ عن فرقة 30 Seconds To Mars، حيث أسسها رفقة أخيه الأكبر شانون سنة 1998، وأخذ جارد مكان المغني الرئيسي للفرقة بالإضافة إلى عزف الجيتار، بينما اختص شقيقه بعزف الطبول، إضافةً إلى ذلك فقد لجأ الأخوان إلى الاستعانة بعازفي جيتار آخرين هما مات واشتر وسولون بيكسلر، هذا الأخير الذي غادر الفرقة سنة 2003، ليتم تعويضه بتومو ميليشفيك، بينما غادر مات واشتر الفرقة سنة 2007 وتم تعويضه بتيم كيليهر الذي لا يعمل مع الفرقة بشكل دائم بل يرافقها في بعض الجولات فقط.

تم إصدار أول ألبوم للفرقة سنة 2002 والذي كان يحمل نفس إسم الفرقة، وعرف هذا الألبوم نجاحاً محدوداً حول العالم، إلا أن 30 Seconds to mars عرفت النجاح الحقيقي مع صدور الألبوم الثاني بعنوان A Beautiful Lie سنة 2005 والذي لقي صدى جيد لدى الجمهور الذي بدأت تتسع قاعدته شيئاً فشيئاً، بينما تم إصدار الألبوم الثالث سنة 2009 بعنوان This is War والذي حازت الفرقة بفضله على عدة جوائز وتكريمات.

واجهت الفرقة عدة مشاكل وعقبات قبل إصدارها لهذا الألبوم والتي تمثلت في القضية التي رفعتها شركة Virgin Records ضد الفرقة لإخلائها بالتزاماتها في العقد المبرم بين الطرفين، ولحسن الحظ فقد رفضت المحكمة هذه الدعوى القضائية، إلا أن هذه المشاكل شكلت مصدر إلهام لجارد الذي حقق أخيراً حلمه بأن يصبح مخرجاً وقام بإخراج فيلمٍ وثائقي بعنوان Artifact بهدف إظهار المعاناة التي يمر بها الفنانون وكواليس عملهم، وإطلاع العالم على خفايا صناعة الموسيقى وارتباط أصحاب القرار فيها -كسائر المجالات- بعنصر المال بدل الجودة الفنية والإبداعية، وقد عُرض هذا الفيلم الوثائقي أول مرة في المهرجان الدولي للفيلم بتورنتو سنة 2012 والذي حاز فيه على جائزة اختيار الجمهور لأفضل فيلم وثائقي.

من ناحية أخرى، دخلت الفرقة موسوعة جينيس للأرقام القياسية سنة 2011 لتمكنها من تحطيم الرقم القياسي لأكبر عدد من الحفلات خلال جولة واحدة، والتي بلغ عددها 300 حفلة حول العالم، كما تم اختيارها من طرف مجلة”Kerrang !” الإنجليزية المختصة بموسيقى الروك، كواحدة من أفضل فرق الروك في القرن الحالي.

أما آخر ألبوم للفرقة فقد تم إصداره سنة 2013 بعنوان Love, Lust, Faith and Dreams.

وقد حصلت الفرقة خلال مسيرتها على 85 جائزة من أصل 167 ترشيحاً، من بينها 8جوائز MTV بأوروبا، وجائزتي MTV بأستراليا.

جارد ليتو - فرقة 30 Seconds to Mars

تجدر الإشارة إلى أن جارد ليتو قد قام بإخراج جميع كليبات الفرقة تقريباً (مستخدما الإسم المستعار “Bartholomew Cubbins”) والتي تتميز بكونها طويلة ومبتكرة فيما يشبه أفلاماً قصيرة أكثر من كونها فيديوهاتٍ غنائيةً، وهي بالترتيب:

  • Capricorn
  • Attack
  • The Kill
  • From Yesterday
  • A Beautiful Lie
  • Kings and Queens
  • Closer to The Edge
  • Hurricane
  • This Is War
  • Up in the Air
  • Do or Die
  • City of Angels

أما الآن فأقترح عليكم الإنتقال للتعرف على مجموعة من أفضل الأعمال الغنائية التي قدمتها الفرقة منذ اطلاق مسيرتها:

A Beautiful Lie

سنة الإصدار: 2005

ألبوم: A Beautiful Lie

Hurricane

سنة الإصدار: 2009

ألبوم: This is War

From Yesterday

سنة الإصدار: 2005

ألبوم: A Beautiful Lie

Alibi

سنة الإصدار: 2009

ألبوم: This is War

This is War

سنة الإصدار: 2009

ألبوم: This is War

The Story

سنة الإصدار: 2005

ألبوم: A Beautiful Lie

Closer To The Edge

سنة الإصدار: 2009

ألبوم: This Is War

The Mission

سنة الإصدار: 2002

ألبوم: 30 seconds To Mars

Up In the Air

سنة الإصدار: 2013

ألبوم: Love, Lust, Faith and Dreams

A Modern Myth

سنة الإصدار:2005

ألبوم: A Beautiful Lie

(The Kill (Bury me

سنة الإصدار: 2005

ألبوم: A Beautiful Lie

Was it a Dream

سنة الإصدار: 2005

ألبوم: A Beautiful Lie

ما هو فيلمكم المفضل للممثل جارد ليتو، وما هي أغنيتكم المفضلة لفرقة 30 Seconds To Mars؟ شاركونا رأيكم في التعليقات.

 

0

شاركنا رأيك حول "أفضل أعمال النجم الموهوب جارد ليتو"