من المعروف أن لكل موسم رمضاني عقبات ومشاكل يقع فيها صناعه، ويترقبها الجمهور بالمرصاد، وبالرغم من عدم مرور الكثير من الوقت على بداية ماراثون دراما رمضان لعام 2022، إلا أنه أحدث أزمات عديدة أثارت اهتمام جمهور الشاشة الصغيرة، وغضب صناع الأعمال الدرامية منذ أيامه الأولى.

وتمثلت تلك الأزمات في تواجد عدد من الأخطاء الدرامية في العديد من المسلسلات، بالإضافة إلى تعرض بعض المسلسلات لتهديدٍ بوقف عرضها لأسباب مختلفة، وغيرها من الأزمات التي ضجت بها السوشال ميديا ووسائل الإعلام المختلفة في الآونة الأخيرة.

وفي هذا الموضوع سنعرض لك أبرز تلك الأزمات مع تقديم وجهات نظر بعض من النقاد الفنيين حولها.

"دنيا تانية" و"انحراف" متهمان بإفساد المجتمع خلال دراما رمضان

دائمًا ما يطارد الأعمال الفنية شبح الأخلاق وإفساد المجتمع، وهذا العام كان هذا الشبح من نصيب مسلسل "دنيا تانية" للنجمة ليلى علوي، حيث أصدر المجلس الأعلى للإعلام قرارًا بوقف الحلقة الأولى من المسلسل، لعدم حصولها على إذن من الرقابة على المصنفات الفنية، وذلك لاحتوائها على مشهد تناول فكرة زنا المحارم، حيث اكتشفت ليلى علوي في المشهد خيانة زوجها مع شقيقتها.

ومن ناحية أخرى، وقع مسلسل "انحراف" للنجمة روجينا فريسة لذات الشبح، حيث طالب نائب في مجلس النواب المصري بمنع عرض المسلسل، بسبب مشهد قتل روجينا "الدكتورة حور" لزوجها رجل الأعمال، مؤكدًا على أن المسلسل يروج للعنف بين الأفراد في المجتمع، ولكن حتى الآن لم يتم منع عرض أيٍّ من المسلسلين.

وفي ذلك الإطار أوضحت الناقدة الفنية علا الشافعي في مكالمة هاتفية لبرنامج "نجوم رمضان أقربلك"، أنها شاهدت المشهد المثير للجدل في مسلسل "دنيا تانية" ولم تجد فيه شيئًا خادشًا للحياء، مؤكدة على أن المشهد ليس كما أثير، وأن كل ما تم تصديره على مواقع التواصل الاجتماعي غير صحيح، أما عن مسلسل "انحراف" فقد أشارت علا أن مشكلة المسلسل مشكلة فنية أكثر من أي شيء آخر، ويجب أن نضع في الاعتبار أن صناع العمل نوهوا بأن المسلسل مبني على أحداث حقيقة.

"المشوار" في مرمى الانتقادات بسبب هوليوود سمايل

تلقى مسلسل "المشوار" للنجم محمد رمضان عدة انتقادات من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بعد ظهور "رمضان" في المسلسل بالهوليوود سمايل بالرغم من تجسيده لشخصية رجل شعبي يعاني من ظروفه المعيشية، وكذلك الحال للفنانة دينا الشربيني التي ظهرت بأظافرها الإكليريك بالرغم من تجسيدها لدور زوجة محمد رمضان التي تعمل في أحد المصانع.

وفي هذا الإطار، كشف الناقد الفني أحمد سعد الدين لأراجيك فن أن خطأ أسنان محمد رمضان ليس له حل، لأنها أسنانه ولا يمكن تغييرها، أما بالنسبة لأظافر دينا الشربيني فكان من المفترض أن ينبهها مساعد المخرج لذلك، لأنه لا يمكن لفتاة شعبية أن تكون أظافرها بهذا الشكل، ويمكن للمتلقي أن يتقبلها مرة ولكنه لن يتقبلها طوال الوقت.

"المداح 2" أمام عدالة القضاء وسخرية الجمهور

قامت شبكة قنوات "النهار" برفع دعوى قضائية تطالب بوقف تصوير مسلسل "المداح 2" بسبب عرضه على شبكة قنوات "إم بي سي"، وهو ما اعتبرته "النهار" إخلال من منتج العمل ببنود التعاقد معها، والتي تنص على عرض المسلسل على شبكة قنوات "النهار" فقط، وطالبت "النهار" بتعويض مالي يصل قدره إلى 17 مليون جنيه مصري، وانتهى الأمر بتحديد المحكمة يوم 26 من شهر إبريل للنطق بالحكم، وحسم موقف "المداح 2".

ومن ناحية أخرى، انتشرت حالة سخرية من أحد مشاهد المسلسل على مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب ظهور الأهرامات في أحد المشاهد كخلفية لجامعة القاهرة، بالرغم من أنها لا تطل على الأهرامات في الواقع.

وفي هذا الصدد، أوضح الناقد الفني أحمد سعد الدين لأراجيك فن أن لا أحد يستطيع إنكار ذلك الخطأ في المسلسل، ولكنه ليس بخطأ ضخم يستحق الوقوف عنده، لأن المشكلة الأساسية أصبحت في السوشيال ميديا، التي مكنت الأفراد من تحليل المسلسل مشهدًا مشهدًا، مما أدى إلى إعطاء الأمور أكثر من حجمها.

"توبة" يُغضب بورسعيد من دراما رمضان

أثار مسلسل "توبة" غضب أهالي محافظة بورسعيد منذ عرض حلقته الأولى، حيث وصف بعضهم المسلسل بأنه يسيء لصورة البورسعيدية، ويشبههم بالمجرمين، بالإضافة إلى استيائهم من بعض الأخطاء التي ارتكبها صناع العمل، والتي منها وجود "التوكتوك" داخل المحافظة، وضم سوق الملابس المستعملة لحلقة سمك، مؤكدين أن كل ذلك لا يمتّ للواقع بصلة، وطالبوا بمنع عرض المسلسل.

وفي ذلك السياق، أكدت الناقدة الفنية علا الشافعي على ضرورة دراسة المجتمع المقدم في أي عمل فني، وإجراء بحث عن كل تفاصيله، وإذا أخذ صناع الدراما كل ذلك في اعتبارهم سيكون انتقاد الجماهير بشكل آخر.

"يوتيرن" بطل أزمة التتر المعتادة

تشهد الساحة الفنية من حين لآخر أزمة كتابة الأسماء على تترات الأعمال الفنية وخصوصًا في الماراثون الرمضاني، وهذا العام كانت تلك الأزمة من نصيب مسلسل "يوتيرن" للنجمة ريهام حجاج، حيث اتهمت الفنانة نور الكاديكي بطلة العمل بحذف اسمها من تتر المسلسل، وعبرت عن استيائها من ذلك الفعل عبر حسابها الشخصي على "إنستجرام".

وبعدها أوضح مخرج العمل سامح عبد العزيز ردًا على "الكاديكي"، أنه تم نقل أسماء كل أبطال العمل إلى تتر النهاية، وذلك نظرًا لقصر مدة تتر البداية، إذ أنه مرتبط بوقت الأغنية، وبعد ذلك نشرت نور الكاديكي اعتذارًا لريهام حجاج عما بدر منها.

ثم فوجىء الجميع بأن اعتذار نور جاء بعد أن طلبت ريهام منها تقديم اعتذر لها مقابل وعد بوضع اسمها على التتر، وبالفعل قامت نور بذلك ولكن ريهام لم تفِ بوعدها، ومن ثم حذفت نور الاعتذار.

اقرأ أيضاً: أبرز مسلسلات رمضان 2022.. خريطة كاملة للأعمال المصرية والسورية والمشتركة