“ما وراء الطبيعة” أشهر أعمال د. أحمد خالد توفيق، ستتحول إلى مسلسل من إنتاج نتفليكس

ما وراء الطبيعة، د. رفعت اسماعيل
0

أعلنت شبكة “نتفليكسNetflix” عن بدء العمل على تحويل سلسلة روايات “ما وراء الطبيعة” أشهر أعمال الكاتب المصري الراحل د. “أحمد خالد توفيق” لمسلسلٍ من إنتاج الشبكة بالتعاون مع المخرج “عمرو سلامة” والمنتج “محمد حفظي”.

وبهذا الإعلان، سيكون المسلسل أول إنتاجات شبكة “نتفليكس” للدراما المصرية، وثالث إنتاجات الشبكة الأصلية لمنطقة الشرق الأوسط، بعد مسلسلي “جن” و”مدرسة الروابي للبنات”.

اقرأ أيضًا
“مدرسة الروابي للبنات”.. أول عمل نسوي من إنتاج نتفليكس للوطن العربي

يذكر أن “ما وراء الطبيعة” هو ثاني أعمال الكاتب د. “أحمد خالد توفيق” التي تجد طريقها لشاشات التلفزة، بعد أن تم تحويل رواية “حظك اليوم” لمسلسلِ بعنوان “زودياك” عُرضت 15 حلقةً منه في النصف الأول من شهر رمضان الجاري.

اقرأ أيضًا:
مسلسل زودياك.. الحلم الذي اكتمل بعد رحيل العراب صاحبه

سلسلة ما وراء الطبيعة

سلسلة روايات خيالية تدور في أجواء من الرعب والإثارة والغموض، بطلها طبيب أمراض الدم د. “رفعت اسماعيل”، الذي يمر بمجموعة من المغامرات ويواجه ظواهر غرائبية وكائنات أسطورية.

بدأ د. “أحمد خالد توفيق” كتابة السلسلة عام 1992م، واستمر حتى عام 2014م، فأنتج ثمانين عددًا انتهوا بوفاة د. “رفعت اسماعيل” الملول الساخر، عصا المكنسة الصلعاء، الثعبان الذي يتظاهر بأنه سحلية كما كان يصف نفسه، لكنه الصديق والرفيق الأقرب كما يصفه كل قراء السلسلة.

سلسلة ما وراء الطبيعة

حلم قديم أوشك على التحقق!

تحويل سلسلة “ما وراء الطبيعة” إلى عمل مصور في السينما أو التلفزيون كان حلم د. “أحمد خالد توفيق”، الحلم المستحيل كما كان يرى، كونها تحتاج إلى إمكانيات إنتاجية ضخمة، لم تتوفر له.

حلم د. “أحمد خالد توفيق” كان حلم كل قرائه الذين ارتبطوا بالسلسلة وبطلها د. “رفعت” ارتباطًا شديدًا، ومن بين أولئك القراء المخلصين المخرج “عمرو سلامة” الذي طالما تمنى أن يساهم في إخراج أعمال د. “أحمد خالد توفيق” للشاشات، حتى أن أول أعماله السينمائية –فيلم “زي النهارده”- شهد الظهور الأول لـ د. “رفعت اسماعيل” على الشاشة.

الآن سيتحول الحلم إلى حقيقة، بإمكانيات ضخمة مع شبكة نتفليكس الشهيرة، وستصبح سلسلة “ما وراء الطبيعة” مسلسلٍ درامي متاح لـ ١٤٨ مليون عضو في الشبكة في أكثر من ١٩٠ دولة.

تعليق المخرج عمرو سلامة والمنتج محمد حفظي

أعرب المنتج “محمد حفظي” عن سعادته بتحويل سلسلة “ما وراء الطبيعة” المقربة إلى قلبه إلى مسلسلٍ من إنتاج نتفليكس، حيث قال: “فخور بالتعاون مع نيتفلكس لتطوير روايات ما وراء الطبيعة القريبة إلى قلبي، كما أني متحمس للتعاون مجددًا مع صديقي وزميلي المخرج عمرو سلامة. وأنا واثق أننا سويًا بالتعاون مع نيتفلكس سنعمل على تقديم عمل بمواصفات عالمية وبشكل رائع يليق بالدراما المصرية والعربية”.

المخرج عمرو سلامة والمنتج محمد حفظي

أما المخرج “عمرو سلامة” فقد أعرب عن حماسه الشديد للعمل على تحويل السلسلة إلى مسلسلٍ، فقال: “أنا في غاية الحماس لهذا المشروع، حيث كان حلمي من بداية مشواري في صناعة الأفلام هو تحويل روايات ما وراء الطبيعة وتقديمها برؤية مختلفة مع الاحتفاظ بروح ما وراء الطبيعة. ولا أستطيع الانتظار لتقديم هذه القصص المثيرة إلى جمهور نيتفلكس في 190 دولة حول العالم”.

اقرأ أيضًا:

0

شاركنا رأيك حول "“ما وراء الطبيعة” أشهر أعمال د. أحمد خالد توفيق، ستتحول إلى مسلسل من إنتاج نتفليكس"

أضف تعليقًا