أبرزهم عادل إمام: نجوم تألقوا في مجال التمثيل رغم عدم دراستهم له
0

نجوم تألقوا في مجال التمثيل، رغم عدم دراستهم له، وأصبحوا من أشهر فنانين جيلهم، بعضهم دخل المجال عن طريق الصدفة، والآخر اكتشف موهبته، فقرر أن يخوض هذه التجربة، وأثبتوا أن الشغف بالمهنة، مع الموهبة ومَلَكاتُ الفنّ التي يكتسبها الفنان بالفطرةِ، هى العامل الرئيسي في نجاحه، وبالتالي الشهادة الأكاديميّة لا علاقة لها بنجومية أيّ فنان، وفى هذا التقرير نرصد لكم أبرز هؤلاء النجوم.

عادل إمام

عادل إمام

تخرج الفنان المصري عادل إمام، من كلية الزراعة جامعة القاهرة عام 1962، وأثناء الدراسة التحق بفريق التمثيل بالجامعة، واستطاع أن يلفت انتباه الفنان عبد المنعم مدبولي، الذي قدمه لمسرحية “السكرتير الفني” في مشهد قصير.

وتحدث الزعيم عن حبه لمجال التمثيل، حيث قال “أنا أحب التمثيل جداً، وعلى أنني مهندس زراعي، فأنا لا أعمل بهذه المهنة، ولا أجيدها تماماً”، مازحاً: “تخرجت من كلية الزراعة ممثلاً زراعياً، لا مهندساً زراعياً”.

ويعد عادل إمام واحداً من أهم النجوم في الوطن العربي، حيث قدم العديد من الأعمال الفنية المميزة، سواء في المسرح أو السينما أو التليفزيون، وعرف بخفة ظله، وتميزت أعماله الفنية بالكوميديا، حيث أطلق الجمهور عليه “زعيم الكوميديا”.

صلاح السعدني

صلاح السعدني

كان للصدفة والأقدار دوراً مهماً، في دخول الفنان المصري صلاح السعدني، مجال التمثيل، حيث إنه كان زميلاً للفنان عادل إمام في كلية الزراعة، لكنّه تأخر في التخرج.

ومنذ السنة الأولى في الجامعة التحق السعدني بالفريق التمثيلي بجامعة القاهرة، فكان للقدر دوراً مهماً معه، حيث كان رئيس فرقة التمثيل المسرحي، الفنان عادل إمام.

وفي حديث قديم للفنان صلاح السعدني، كشف إن فكرة التمثيل كانت مرفوضة من والده، ورفض التحاقه بمعاهد التمثيل، ودخل كلية الزراعة، وعندما قابل الفنان عادل إمام، شعر بأن القدر يلعب دوره معه، وبالفعل رشحه عادل إمام لأول دور في مسرح الجامعة في مسرحية اسمها “ثورة الموتى”.

وكان أول أعماله د الفنية مسلسل (الرحيل) عام 1960، وغاب عن التمثيل أربع سنوات ليعود عام 1964 في مسلسل (الضحية)، بينما في سبعينيات القرن العشرين كان نشاطه السينمائي أكثر، فشارك في عدة أفلام منها (الأرض، الرصاصة لا تزال في جيبي، مدرستي الحسناء). تميز في الأعمال الدرامية بشكل ملحوظ، ومن أبرز المسلسلات التي قام ببطولتها (أرابيسك، حلم الجنوبي، ليالي الحلمية، عمارة يعقوبيان، رجل في زمن العولمة).

يحيي الفخراني

يحيي الفخراني

بدأ الفنان يحيي الفخراني، حياته الفنية خلال دراسته في مجال الطب عن طريق انضمامه لفرقة التمثيل بالكلية.

وكشف يحيي الفخراني، أنه كان يعشق مجال التمثيل، ولكنه دخل كلية الطب بسبب، حصوله فقط على مجموع عال في الثانوية العامة، رُغم أنه كان يهوى التمثيل، وعندما دخل الجامعة انضم المسرح الجامعي، وكان دائماً ملتزم في الحضور أيام البروفات، لدرجة أنه تأخر عن موعد امتحان أمراض الباطنة في السنة النهائية للدراسة، بسبب إحدى البروفات.

وقدّم الفنان المصري يحيى الفخراني عدداً من الأدوار التي أثرت لدرجة كبير في تشكيل وجدان وذكريات جيل بأكمله، وبدأَ بمسلسل الرجل والدخان عام 1973، وفي عام 1979 اشتهر من خلال مسلسل (أبنائي الإعزاء شكرا)، وتوالت أعماله التلفزيونية في نجاح مقدماً السلسلة الشهيرة (ليالي الحلمية)، ومن أعماله المسرحية التي تركت بصمة لدى الجمهور مسرحية (الملك لير)، كما شارك في فوازير المناسبات مع الفنانتين صابرين وهالة فؤاد، أما بالنسبة للأعمال السينمائية فقد قدم العديد من الأعمال الناجحة كان منها إعدام ميت، وخرج ولم يعد والكيف.

خالد صالح

خالد صالح

حكي الفنان خالد صالح عن بداياته في البرنامج الكوميدي “حيلهم بينهم”، حيث أشار إلى أنه بدأ من مسرح الجامعة وهو في كلية الحقوق، وبعدها توقف لفترة عن العمل الفني برغبته، ثم عاد من جديد للفن عن طريق مسرح الهناجر بدار الأوبرا المصرية، ثم بعدها توجه للسينما والتلفزيون.

كما أوضح أنه أحب مجال الفن بعد فيلمه “كرسي في الحلول”، وهذا العمل جعله يتخذ قرار تحول حياته وأن يصبح فنان وراهن على هذه التجربة، وبالفعل نجح فيها وأثبت قدرته وموهبته التمثيلية.

وسطع نجمه بقوة، واشتهر بأداء أدوار الشر والأدوار المعقدة،
ومن أهم أعماله السينمائية (تيتو، عمارة يعقوبيان، ملاكي إسكندرية، عن العشق والهوى، ابن القنصل)، وأهم أفلامه على اﻹطلاق هو فيلم (هي فوضى) من بطولته المطلقة، والذي تم إنتاجه عام 2007 من إخراج يوسف شاهين وخالد يوسف.

وتألق أيضاً في التليفزيون، ومن أهم مسلسلاته (حلاوة الروح، الريان، تاجر السعادة، بعد الفراق، سلطان الغرام).
آخر أعماله السينمائية كان (الجزيرة 2) عام 2014، وهو الجزء الثاني من فيلم (الجزيرة) المأخوذ عن أحداث حقيقية، والذي تم إنتاجه عام 2007 وكان من بطولة صديقيه أحمد السقا وخالد الصاوي.

داليا البحيري

داليا البحيري

دخلت الفنانة داليا البحيري، مجال التمثيل بالصدفة، بعد أن عرضت عليها الإعلامية سناء منصور العمل كمذيعة في الفضائية المصرية، فبداية داليا، كانت كعارضة أزياء، وعملت في مجال الإرشاد السياحي لفترة بعد تخرجها من كلية السياحة والفنادق، وقالت البحيري عن تجربتها في هذه المهنة بأنها تعلمت منها الكثير.

وبدأت مشوارها على الشاشة الفضائية بمجموعة من الأفلام منها: (علشان ربنا يحبك) للمخرج رأفت الميهي عام 2000، و(الباحتاث عن الحرية) للمخرجة إيناس الدغيدي، كما قامت ببطولة بعض الأفلام مثل: (محامي خلع) مع الفنان (هاني رمزي)، (السفارة في العمارة) مع النجم عادل إمام، (حريم كريم)، وفيلم (أحلام حقيقية)، وقدمت كذلك بعض المسلسلات من بطولتها مثل: (صرخة أنثى)، (ريش نعام)، (في غمضة عين)، (يوميات زوجة مفروسة)، ومسلسل (القاصرات).

أحمد مظهر

أحمد مظهر

كان للصدفة دور كبير في دخول الفنان أحمد مظهر، في مجال التمثيل، فبعد ثورة يوليو 1952 تم إنتاج فيلم (ظهور الإسلام) عن قصة الوعد الحق للكاتب الكبير طه حسين، وتقدم مخرج الفيلم إبراهيم عز الدين بطلب إلى وزارة الحربية يريد فيه فرساناً من الجيش لتصوير مشاهد الحروب والقتال بين المسلمين والكفار, وتم تكليف أحمد مظهر ليكون على رأس كتيبة الفرسان.

وبعدها عاد مظهر لحياته الطبيعية كسكرتير مساعد لرئيس المجلس الأعلى للفنون والأداب، وفي عام 1957، تولى عز الدين ذو الفقار إخراج فيلم (رد قلبي) و طلب من أحمد مظهر أن يقوم بدور البرنس الشرير علاء، سليل الأسرة العلوية، فرفض في البداية حتى أقنعه الأديب الراحل يوسف السباعي، بقبول الدور خاصة وأن الفيلم يعتبر خير دعاية للثورة الوليدة وأيضاً لزميله و صديق عمره، الرئيس جمال عبد الناصر.

وقدم أحمد مظهر مسلسلات إذاعية، وتليفزيونية، وله عشر مسرحيات، وأخرج للسينما فيلمين كتبهما بنفسه هما نفوس حائرة 1968، وحبيبة غيرى 1976، من أشهر أعماله التليفزيونية ضد التيار، ضمير أبلة حكمت، العرض حالجى، عصر الفرسان، وقدم للمسرح مسرحية الوطن، والتفاحة والجمجمة، وحصل على جائزة في التمثيل عن دوره في فيلم الليلة الأخيرة، كما حصل على عدة جوائز عدة مرات، ونجح فى تجسيد دور العاشق الرومانسي الجنتلمان، وكون ثنائياً جدياً أمام فاتن حمامة منذ بدايته، كما جسد دور الفارس في أفلام تاريخية مثل واإسلاماه، والناصر صلاح الدين، وتألق في “دعاء الكروان، ولوعة الحب، ولن اعترف”.

0

شاركنا رأيك حول "أبرزهم عادل إمام: نجوم تألقوا في مجال التمثيل رغم عدم دراستهم له"