أفضل 5 جامعات في العالم لعلوم الحياة والطب

1

من الزراعة إلى البيولوجيا، ومن التمريض إلى الصيدلة، ومن العلوم البيطرية إلى علم النفس، مجالات علوم الحياة والطب متنوعة جدًا في عالمنا، إذ يمكن العثور على خريجي علوم الحياة في جميع أنواع المهن، استكشاف وتجريب لتعزيز مفهومنا للوراثة، والمساعدة في تشخيص الأمراض وعلاجها، أو تطبيق المعرفة المتخصصة لإدارة وحماية البيئة وبناء عالم أفضل.

قد تقودك مهنة في هذا التخصص إلى مستشفى أو عيادة الطبية أو شركة أدوية أو مؤسسة الأبحاث السريرية المتخصصة أو حتى إلى أي مجال أكاديمي، لكن بالطبع، كل هذا يتوقف على التخصص الذي تختاره.

تبدأ رحلتك إلى النجاح من خلال تعليم عالمي، وهنا، سنقوم بتصنيف أفضل 5 جامعات على مستوى العالم لكلية الطب، استنادًا إلى تصنيف مواد QS لعلوم الحياة والطب 2019:

جامعة هارفارد

يصف باراك أوباما وبيل جيتس وناتالي بورتمان جامعة هارفارد بأنها أفضل جامعات العالم، وباعتبارها المؤسسة التي تحتل المرتبة الثالثة في التصنيف العالمي لـ QS، فلا عجب أن هارفارد كانت اسمًا مألوفًا منذ فترة طويلة.

يتخذ برنامج علوم الحياة بجامعة هارفارد (HILS) منهجًا تعاونيًا متعدد التخصصات في علم الأحياء، حيث يقدم 14 شهادة دكتوراه في علوم الحياة ومجالات دراسية إذ تعبر أربع كليات جامعية بحد ذاتها.

ولكن واحدة من أعظم الميزات في علوم الحياة في جامعة هارفرد تكمن من مركز أنظمة المقاييس النانوية، ومرفق تصوير السرطان وما وراءه، إذ يدعم الأكاديميون والمرافق من نخبة هارفارد بعض أهم المعرفة الطبية تأثيرًا في العالم.

اقرأ أيضاً: كيفية اختيار التخصص الجامعي المناسب لك بشكل علمي وإرشاد مهني من خلال أداة STRONG

جامعة أكسفورد

تُعرف هذه جامعة بأنها أقدم جامعة في العالم ناطقة باللغة الإنجليزية، حيث تلبي أكسفورد كل السحر في هذا المجال الجذاب، كما تقدم دورات في الكيمياء وعلوم الأرض والفيزياء وعلوم النبات وعلم الحيوان وغير ذلك، عدا هنالك أيضًا مركز تدريب الدكتوراه في علوم الحياة (LSIDT) ومدته أربع سنوات.

توفر التدريب الشامل في تطبيق تقنيات العلوم الرياضية والفيزيائية والحسابية والهندسية لإنتاج بحث قوي في علوم الحياة والعلوم الطبية؟

وفقًا لـ QS، تعد جامعة أوكسفورد موطنا لـ 22000 طالب، نصفهم تقريبًا من الطلاب المحليين و 40% من الطلاب الدوليين.

جامعة كامبريدج

تحتل جامعة كامبريدج المرتبة السادسة عالميًا في تصنيفات QS لهذا العام، وهي مدفوعة بمهمة المساهمة في المجتمع من خلال السعي إلى التعليم والتعلم والبحث إلى أعلى مستوى من التميز، فهنا يتقن الطلاب موادهم الدرسية في كل وحدة مدرسية مكرسة للمؤسسة، بما في ذلك كلية العلوم البيولوجية، ومركز القانون والطب وعلوم الحياة وكلية الدراسات العليا للعلوم الحياتية (GSLS).

تأسست GSLS في عام 2000، تم تصميمها لتوجيه الاحتياجات التعليمية والمهنية لطلاب الدراسات العليا في علوم الحياة بجامعة كامبريدج.

جامعة ستانفورد

احتلت جامعة ستانفورد المرتبة الثانية على مستوى العالم في تصنيف QS لهذا العام، وهي مؤسسة معروفة بتدريسها أمثال جون شتاينبيك وجنيفر كونيلي وإيلون موسك، وقد حققت جامعة ستانفورد بصماتها على مسرح التعليمي.

كجزء من برنامجها في العلوم والتكنولوجيا والمجتمع، تستضيف الجامعة عددًا من الدورات المعتمدة في علوم الحياة والصحة، ومع الوحدات التي تشمل قصص النساء والطب في تاريخ الولايات المتحدة وبيولوجيا والأنثروبولوجيا الطبية، وهي تغطي العروض الفريدة والشاملة التي يتعطش إليها كل عالم طموح.

جامعة جونز هوبكنز

تقع جامعة جونز هوبكنز في ولاية ماريلاند، وقد تم تأسيسها في عام 1876، لتكون أول جامعة بحثية على الإطلاق في الولايات المتحدة.

يمكنك البحث في الأبحاث المتطورة في معهد العلوم الطبية الحيوية الأساسية، استكشاف العلوم الأساسية والتطبيقية والمخبرية من خلال برنامج في التكنولوجيا الحيوية، أو توليد ونشر المعرفة الجديدة في الكيمياء البيولوجية.

وفقًا لـ QS، يمتد جونز هوبكنز على 10 فروع في حرم ماريلاند وواشنطن العاصمة، وله فروع دولية في إيطاليا والصين وسنغافورة، وهي تحتل المرتبة الأولى ضمن أفضل 10 جامعات في الولايات المتحدة، كما أنها تحتل المرتبة الأولى بين الجامعات الرئيسية في التعليم العالي في جميع أنحاء العالم.

1

شاركنا رأيك حول "أفضل 5 جامعات في العالم لعلوم الحياة والطب"