تعلم تصميم الجرافيك
0

تعلم تصميم الجرافيك يفتح أمامك مجالات توظيف بلا حدود، فبدءًا من رسومات الوسائط الاجتماعية أو منشورات المدونة أو دعم المحتوى بصور توضيحية خاصة أو تغليف المنتجات، هذا بخلاف جرافيك الأفلام، كلها وظائف تعتمد على مصمم جرافيك موهوب ومتميز، وإذا كان إتقان كل مهنة يمرّ بمراحل من التدريب ويتطلب مهارات ومواهب معينة لتحقيق النجاح فهذا ينطبق أيضًا على مجال تصميم الجرافيك.

وسواء كنت ترغب في احتراف تصميم الجرافيك كمهنة تدر عليك دخلًا إضافيًا أو احترافها بشكل كبير، أو حتى ترغب فقط في تعلم الأساسيات لخدمة المحتوى الخاص بك، فإن هناك طرق بسيطة يمكنك البدء بها من نقطة الصفر حتى الاحتراف، وسنتعرف الآن على أفضل طرق تعلم تصميم الجرافيك.

التأكد من وجود دافع قوي لتعلم تصميم الجرافيك

تعلم تصميم الجرافيك

وجود الدافع القوي ضروري لتستمر في التركيز على الهدف وهو أن تصبح ماهرًا في التصميم، فيمكن أن يكون دافعك كسب المزيد من المال أو تعلم استخدام البرامج المعقدة أو التعبير عن مهاراتك في الرسم والتلوين بشكل أفضل أو العمل في وظيفة إبداعية وغيرها من أهداف.

فنحن الآن نعيش وسط ثقافة بصرية تتزايد يومًا بعد يوم ونقدر الصورة أكثر بكثير من الكلمات، وأصبح المجال تنافسيًا للغاية ولكنه متسارع النمو أيضًا، لذا دافعك هو الوقود الذي سيحركك لإتقان التصميم.

اقرأ أيضًا: تعلَّم التصميم الجرافيكي من الألف إلى الياء

الشغف بكل ما هو بصري والممارسة المستمرة

تعلم تصميم الجرافيك

يعتقد البعض أن إتقان الرسم ضروري لتكون مصمم جرافيك ناجحًا، ولكن هذا غير حقيقي على الإطلاق، فيكفي فقط أن تكون شغوفًا بتفاصيل الصور والرسومات وتدقق بها وتتعلم منها، فمجرد تفكيرك في أن تحترف التصميم هو إشارة جيدة على قدرتك على إتقانه وتحتاج فقط إلى صقل موهبتك.

فيقول أحد أساتذة الجرافيك المحترفين إن معظم مصممي الجرافيك لم يتقنوا موهبة الرسم ولكن كان لديهم مجرّد دافع للتجربة وبدأوا بدراسة كل الصور التي تقع تحت أيديهم من حيث الخطوط ودرجات الألوان وشكل الكتابة وغيرها.

التعرف على مبادئ التصميم ومشاهدة فيديوهات تعليمية

مبادئ التصميم

يعتمد كل تخصص على مجموعة من القواعد الأساسية التي تؤدي إلى ممارسة أفضل، وتصميم الجرافيك ليس استثناءً، وفي حين يعتبر من المهن الإبداعية إلى حد كبير لكن مثله مثل الشعر والكتابة يحتوي أيضًا على مبادئ مفيدة خصوصًا للمبتدئين ويمكنك إما الالتزام بها حرفيًا أو التغيير بها بعد قليل من الممارسة.

فمبادئ التصميم هي مفاهيم تساعدك في تنفيذ صورة مؤثرة وجيدة على المستوى البصري وتعلق في الأذهان وتؤدي الهدف منها، وتم التوصل إليها بعد عدد طويل من التجارب والدراسات والتي تخضع للتطوير بانتظام.

ومبادئ التصميم 6 هي:

الوحدة Unity

الكلية Totality or Gestalt

الهيمنة Dominance

الفراغ Space

التسلسل الهرمي Hierarchy

التوازن Balance

وهذه المبادئ تحتاج إلى دراسة ويتطلب استيعابها بشكل كامل بعض الوقت الذي قد يمتد من أشهر إلى عام أو أكثر، ولكن الخبر الجيد أنك لا تحتاج إلى تعلمها جميعًا قبل التصميم بل يمكنك الدراسة والتطبيق لكل مبدأ على حدة.

وتعتبر الفيديوهات التعليمية وسيلة رائعة للتعرف المبدأي على قواعد التصميم الأساسية، ويجب أن تكون محددًا جدًا في البحث حتى لا تظهر لك نتائج لا علاقة لها بالموضوع، ويمكنك البحث باللغة العربية أو الإنجليزية عن كل مبدأ وتجربة تصميم يراعي هذا المبدأ وعرضه على من حولك أو المتخصصين.

اقرأ أيضًا: أدوات مهمة ستساعدك على تصميم نماذج Prototype و Wireframe

اختيار برنامج تصميم جرافيك مناسب لهدفك من التعلم

اختيار برنامج تصميم

تعتبر برامج تحرير الرسومات جزءًا كبيرًا من تصميم الجرافيك، وهناك أنواع مختلفة من البرامج تواكب نوعيات محددة من المهام، ومن أشهرها تلك الخاصة بتحرير بيكسل الصورة أو النقاط وتلك الخاصة بالرسومات المتجهة وهي عبارة عن سلسلة من الخطوط لها بداية ونهاية ولها برامج تصميم متنوعة.

ويعتبر برنامج أدوب إليستريتور Illustrator Adobe هو الأكثر شهرة في التعامل مع الرسوم المتجهة ذات الخطوط، أما فوتوشوب Photoshop فهو الأشهر في تحرير الصورة النقطية أو البيكسل.

وبشكل عام تُستخدم الرسومات المتجهة لإنشاء رسومات توضيحية رقمية مثل الشعارات والنص المنمق والرسومات الفنية للكائنات والحيوانات المختلفة. أما برامج الصور النقضية فتستخدم في تحرير الصور والعروض الواقعية مثل الصور الفوتوغرافية ومونتاج المجلات ومعالجة الصور.

وسواء برامج الصور النقطية أو المتجهة فهي تعمل بالفلسفة نفسها ولا يحتاج الانتقال بينها إلى الكثير من الوقت، كما أن برامج مثل Inkscape وGimp متاحة مجانًا ويمكن استخدامها لتعلم تحرير الصور والرسومات فهي قادرة على منافسة البرامج الأخرى ويمكن بدء العمل بها والتدريب عليها.

إعادة إنتاج تصميمك المفضَّل

إعادة إنتاج تصميمك

من البديهي أنه من الممنوع انتهاك عمل أي شخص محمي بحقوق الملكية الفكرية تحت أي ظرف، فلا يجب القيام باستنساخ عمل والترويج له على أساس أنه عملك الخاص، ولكن التدريب على تصميم موجود فعليًا يساعدك في التعرف على كيفية بناء الدرجات والخلفية والموضوع الأساسي وغيرها.

لذا يمكنك التدريب على التصميمات المفضلة لك وإعادة إنشائها من البداية مما سيساعدك في إتقان المهارات التقنية المطلوبة دون الدخول في تفاصيل الجاذبية وكيفية استغلال المساحات وغيرها، ولا تتوقع نجاحك في تنفيذ التصميم نفسه من المرة الأولى، فهذا في حد ذاته تمرين آخر على المثابرة والقدرة على التعلم من الأخطاء واكتشاف طريقة ترتيب موضوعات التصميم.

اقرأ أيضًا: مواقع مهمة وملهمة لمصممي واجهة المستخدم UI

الاهتمام بالمساحات الخالية

تعلم تصميم الجرافيك

عادة ما يقع المصممين المبتدئين في فخ إهمال المساحات البيضاء أو الفارغة والرغبة في ملئها دون داعٍ، وهذا يقلل من الجودة النهائية للتصميم، فقطعة التصميم التي لا تحتوي على توظيف جيد للمساحات الخالية تكون مثل الجملة التي بلا مسافات أي غير مفهومة على الإطلاق.

وهذا الأمر لن يأتي بين عشية وضحاها بل يجب تجربة خيارات مختلفة لما هو مناسب للتصميم الذي تعمل عليه، ومع بعض الممارسة ستتعرف من تلقاء نفسك وبالمراجعات التي تحصل عليها سواء من المقربين منك أو المحترفين، لذا لا يجب أن تخشى من الانتقادات لأنها ما ستدفعك إلى الأمام.

ممارسة العادات التي تشجعك على إتقان تصميم الجرافيك

تعلم تصميم الجرافيك

العادات التي نمارسها يوميًا تحدد بشكل كبير ما سنكون عليه يومًا ما، فإذا كنت تقرأ 15 دقيقة يوميًا فبالتأكيد تعرف أكثر من شخص لا يقرأ نهائيًا، وإذا كنت تكتب يوميًا 10 جمل فستكون أكثر مهارة في الكتابة بالتدريج، وبالنسبة لأولئك الذين يرغبون في احتراف تصميم الجرافيك فعليهم إما البدء في ممارسة كل أو بعض هذه العادات أو زيادة الاهتمام بها إذا كانوا يمارسونها فعليًا، ومن هذه العادات:

1. ممارسة التصميم والابتكار

حيث يقول مالكولم جلادويل صاحب الكتب الأكثر مبيعًا في العالم أنك تحتاج إلى ممارسة شيء ما لمدة 10 آلاف ساعة حتى تكون خبيرًا فيه أو تبدأ في إتقانه، لذا ابدأ بممارسة التصميم أيًا كانت النتيجة وراقب تطورك يوميًا.

2. الدخول في منافسات:

المنافسة تجعل الفرد يبذل قصارى جهده للفوز والتفوق على الآخرين، لذا ابدأ في البحث عن مسابقات التصميم للهواة والمبتدئين ودعّم عادات المنافسة لديك.

3. تبديل العادات اليومية:

الناس عادة مخلوقات تعشق الروتين وترفض التغيير، ولكن هذا ليس من سمات أو عادات مصمم الجرافيك الناجح، فعليك من وقت لآخر تبديل ترتيب يومك فتسهر قليلًا أو تخرج في أوقات غير متوقعة أو تجرِّب أكلات جديدة، وهذا قد يبدو لا علاقة له بالتصميم ولكنه في النهاية سيساعدك في سرعة التكيف مع المطلوب منك في تصممي شيء معيِّن وابتكار أفكار جديدة دائمًا.

4. التقليد:

كون التصميم من الأعمال الإبداعية لا يعني عدم وجود تقليد فيه، فالتقليد واحد من أشكال التعلم، لذا يمكنك تقليد الخطوط العريضة والتنسيقات في تصميم احترافي، ولكن احذر من الفارق بين التقليد والنسخ، وبالتدريج سيتطور أسلوبك ليكون خاص بك فقط.

5. التحليل:

فأنت تتعرض يوميًا لمئات التصميمات سواء في مواقع الويب أو الإعلانات أو الأحذية والحقائب وغيرها، لذا حاول دائما تحليل أي تصميمات تراها وخصوصًا إذا حققت شهرة واستنبط بعض القواعد الخاصة بها وجرّب استخدامها في تصميمك المقبل بعد أن تمتزج جميعًا في رأسك لتُخرج شيئًا مبتكرًا.

وفي النهاية فإن تعلم تصميم الجرافيك يمكن أن يتم بالطبع من خلال الدورات التدريبية المتخصصة والجامعة وهو من المجالات التي تفتح أمامك الكثير من الوظائف المميزة في الألفية الثالثة مع تنوع مستمر في المشروعات التي يمكنك تنفيذها.

0

شاركنا رأيك حول "أفضل طرق تعلم تصميم الجرافيك لمجالات توظيف بلا حدود!"