بينها عملة إسلامية.. أغلى العملات النقدية القديمة إحداها بيعت بـ10 مليون دولار

بينها عملة إسلامية.. أغلى العملات النقدية القديمة إحداها بيعت بـ10 مليون دولار
داليا عبد الكريم
داليا عبد الكريم

3 د

تخيل أن العثور على قطعة نقدية قديمة مصادفة، قد يجعلك من الأثرياء بين عشية وضحاها، حيث تبلغ قيمة بعض تلك العملات القديمة جدًا، ملايين الدولارات، إن كنت تعتقد أن في الأمر مبالغة ما تعرف إلى أشهر تلك العملات والمبالغ الكبيرة التي بيعت بها.


الدينار الأموي الذهبي


الدينار الأموي الذهبي

أحد أكثر العملات المعدنية الإسلامية قيمة، فهو مصنوع من الذهب الخالص ويحمل ختم أمير المؤمنين، تم اكتشافه لأول مرة في السعودية ووفقًا للخبراء فإنه يوجد عشر قطع منها في العالم فقط.

يعتبر الدينار الأمور أول عملة للدولة الأموية، وفي عام 2011 بيعت واحدة من هذه القطع بمبلغ ستة ملايين دولار أميركي في مزاد خاص بالعملات المعدنية القديمة ويعتبر ثاني أغلى عملة تم بيعها في العالم.


الدولار الفضي

ذو صلة

الدولار الفضي ذو "الشعر المتدفق"

يعود الدولار الفضي ذو الشعر المتدفق لعام 1794 ويعتبر أول دولار فضي في التاريخ الأميركي، يتواجد عليه رسم شخصية ترمز للحرية ومنها استوحى البنائون شكل تمثل الحرية الشهير في أميركا.

يوجد من هذا النوع من العملات 800 قطعة فقط، وهي نادرة للغاية وقد تم بيع أحدها بقيمة 10 ملايين دولار أميركي بأحد المزادات عام 2013.


عملة إدوارد الثالث فلورين


عملة إدوارد الثالث فلورين

تعود هذه العملة للعام 1343 وهي إحدى أندر العملات المعدنية في العالم، عثر على ثلاث قطع منها فقط، اثنتان استخرجتا من نهر تاين عام 1857، والثالثة عام 2006 بواسطة جهاز الكشف عن المعادن.

تضم العملة على وجهها الاول صورة الملك إدوارد الثالث، إضافة إلى رأس نمر، بينما يحوي جزئها الآخر الصليب الملكي.
عثر على هذه العملة لأول مرة عام 2006، وتم بيعها في أحد المزادات بسعر 850 ألف دولار، وهو رقم كان يعتبر قياسيًا تلك الأيام، بينما يقدر سعرها الحالي بنحو سبعة ملايين دولار.


سنت فيجيو الأميركي


سنت فيجيو الأميركي

يسمى أيضًا سنت فرانكلين، نسبة إلى بنجامين فرانكلين، وهي من أولى العملات النقدية التي استخدمها الأميركيون عام 1787.

تحوي العملة على عبارة "اهتم بشؤونك"، وفي وجهها الآخر يظهر شعار "نحن واحد" مع رموز الـ13 ولاية في أميركا، وتم بيعها بنحو 10 آلاف دولار أميركي بداية القرن الحالي.


ورقة القيقب الكندية


بيعت عام 1979 بمبلغ مليون دولار أميركي، صنع منها ستة قطع فقط، وخلال عام 2007 صنع الكنديون نسخة واحدة منها من الذهب الخالص يبلغ ثمنها حاليًا نحو 5 مليون دولار أميركي.

العملة الكندية هذه دخلت كتاب غينيس للأرقام القياسية عام 2007 كونها العملة الذهبية الأكبر في العالم، يبلغ عرضها 50 سم وسماكتها اكثر من 50 سم.

ربما من الجميل حقًا أن نعثر على واحدة من تلك العملات، وبالنظر إلى ثمنها الضخم يجدر بك عزيزي القارئ عدم الاستماع لنصيحة "سنت فيجيو" الأميركي، يجب أن تتوقف عن الاهتمام بشؤونك قليلًا والاهتمام بشؤون العملات، فما رأيك؟

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

ذو صلة