أنمي Psycho-Pass.. وجبة خيال علمي فلسفية ليس لها مثيل

أنمي Psycho Pass
2

بداية فأنا أشعر بالأسف الشديد لأجل كل شخص فاته أنمي سايكو باس Psycho Pass فهو بلا جدال من أكثر الأعمال العبقرية الأصيلة في السنوات الأخيرة، وبنفس الدرجة أشعر بالحسد والغيرة من هذه المتعة المؤجلة التي تنتظر كل من لم يشاهده بعد.

ولعلي بحاجة إلى تعليل هذه المقدمة فأقول أن هذا العمل اجتمعت فيه جميع الأسباب التي تجعلك حريصاً كل الحرص على مشاهدته، فالمحتوى الأصلي من إبداع السفاح جين أوروبوتشي الذي اكتسب شهرة بلغت آفاق عالم الأنمي في السنوات الأخيرة بفضل أعماله الاستثنائية مثل Fate/Zero وAldnoah.Zero بالإضافة لـ Psycho Pass بالطبع، كما شارك بإنتاجه وتمويله العملاق سوني مما يبعث على الاطمئنان من الناحية المادية، وتطوير استوديو Production I.G الذي حرص مؤخراً على ألا يكتفي بروعة  أعماله على المستوى الرسومي وحصل على اقتباسات من طراز رفيع مثل Attack on Titan وGuilty Crown وKuroko no Basket وHaikyuu… والأهم من كل ما سبق أن الأنمي تم عرضه في فقرة النويتامينا على تلفزيون فوجي وهي الفقرة المخصصة للمشاهد غير المهتم بعالم الأنمي بهدف جذبه لهذه الصناعة الترفيهية، ومن المنطقي أن تكون الأعمال المختارة لهذه الفقرة جديرة بتركيع المنافسين.

القصة

أنمي Psycho Pass

في المستقبل القريب وفي اليابان تحديداً تغير مفهوم العدالة وبالتالي تغيرت طرق تنفيذها، حيث خضعت اليابان لنظام سيبيل القادر على كشف مستوى التهديد لدى أي مواطن بفحص حالته النفسية وتحديد مدى استعداده لارتكاب الجريمة، وفي هذه الحالة يقوم المفتشون بإخضاع الهدف بمسدسات تدعى الدومينتور قادرة على شل الهدف أو نسفه وفقاً لمعدل جريمته، يرافق المفتشون المنفذون أو كلاب الصيد التي تقوم بالأعمال القذرة نيابة عنهم، المنفذون في الحقيقة هم مجرمون كامنون بمعدل جريمة مرتفع لكن اختارهم نظام سيبيل لتأدية هذه الوظيفة في مقابل عدم تنفيذ الحكم عليهم بالموت أو الحبس في المصحات العقليّة.

ببطء ستكتشف أن أنمي Psycho Pass أخذ وقته من أجل أن يبدأ، فحتى الحلقة العاشرة لم نكد نصل لقلب القصة، قضينا هذه الحلقات في فهم العلاقات المعقدة بين الشخصيات، في معرفة الوظائف الأخرى التي يقوم بها نظام سيبيل دون معرفة حقيقته التي ستكون صدمة من العيار الثقيل، في ترتيب أوروبوتشي لمفاجآت لا تصدق من أجل المشاهدين، لكن هذا لا يعني أنك ستصاب بملل في الحلقات الأولى بقدر ما يعني أنك ستنبهر حرفياً ويتدلى فكك من فرط الدهشة فكل كشف جديد في النصف الثاني من العمل يتعلق مباشرة بنقطة ظننت أنه تم إرساؤها مسبقاً.

أنمي Psycho Pass

من الانتقادات العجيبة التي وجهت للأنمي هو أنه مسروق من فيلم Minority Report وهو فيلم لممخرج ستيفن سبيلبيرغ وبطولة توم كروز ومقتبس عن قصة قصيرة بنفس العنوان لكاتب روايات الخيال العلمي الشهير فيليب ك. ديك، ولمن يقولون ذلك أقول لهم: وما المشكلة؟! يمكنني أيضاً بمجرد مشاهدة تريلر فيلم Pacific Rim أن أقول أنه مسروق (مضطر لاستخدام نفس الكلمة) من Evangelion، لكنني رغم ذلك لن أنطق بكلمة واحدة حول جدارة الفيلم لسبب كهذا، لذلك دعنا نقول أن قصة الأنمي “مشتقة” من عمل آخر (وأي قصة ليست كذلك؟!) إلا أن كل من الأنمي وفيلم سبيلبيرغ يركز على حبكة مختلفة تماماً فالفيلم عبارة عن مناقشة للإرادة المستقلة للبشر وحرية الاختيار بينما الأنمي هو قصة انتقام في صميمها وامتحان للعدالة.

وللسخرية فإن هذا النقد سريعاً ما ارتد في وجه أصحابه، لأن قصة فيليب ك. ديك ذُكرت صراحة في الأنمي إلى جانب أعمال أخرى لأسماء لامعة مثل جورج أورويل وجوناثان سويفت ونيتشه، مع ذكر أسمائهم صراحة فأوروبوتشي ليس من النوعية التي تريد خداع المشاهد وإيهامه بأن كل ذلك من بنات أفكاره، والأنمي في حقيقته قائم على هذه النوعية من الفلسفات والمواضيع.


الشخصيات

أنمي Psycho Pass

أبطال أنمي Psycho Pass هم شخصيات قوية ومثيرة جداً للإعجاب وستجبرك على التعلق بهم بدرجة كبيرة، تستمر هذه الشخصيات بالتطور الآسر حتى آخر حلقة.. بل وحتى آخر دقيقة.

الشرير “ماكشيما شوجو” من أفضل الشخصيات التي قد تراها مطلقاً ولن تملك إلا أن تُعجب به، فهو من نفس نوعية “يوهان ليبرت” ( من أنمي Monster) و”هيسوكا” (من أنمي القنّاص Hunter×Hunter) و”مادرا”(من أنمي Naruto) ، وقد يتجاوز البعض مرحلة الإعجاب إلى أن يتمنى له الفوز.


الإنتاج

أنمي Psycho Pass

العمل تكتنفه العظمة على المستوى الصوتي والبصري، استوديو Production I.G كان رائعاً هنا كعادته ورسّخ مكانته كأحد استوديوهات الدرجة الأولى.

على مدار الثواني كان الأنمي يمتلك مظهراً يخلب اللُّب، تمكن فريق العمل بأعجوبة من جعل الأنمي غني بالألوان المُبهرة ومع ذلك مُظلماً للغاية ليتناسب مع بيئة الحدث، الخلفيات كانت واقعيّة وغنيّة بالتفاصيل بشكل لا يصدق، وتم دمج الـ CG ببراعة تثير الإعجاب.

ترشح أنمي Psycho Pass لجائزة Seiun (الجائزة اليابانية لأفضل أعمال الخيال العلمي) كما فاز بجائزة مجلة Newtype لأفضل عنوان في 2013.

أنمي Psycho Pass

الموسم الثاني والفيلم كلاهما رائع وممتع لأقصى درجة ولكنها في نفس الوقت ليْسا بنفس مستوى الموسم الأول من حيث قوة القصة وأصليتها، فالقصة شبه استُنفذت في أول موسم.

أنمي Psycho Pass

وقبل أن ننتهي من كيل المديح لهذا العمل يجب أن أقول أنه دموي وعنيف ومزعج لأقصى درجة، فهو ليس لأصحاب القلوب الضعيفة، وهو عرض قاسٍ وفظيع على المستوى العقلي والبدني، المخرج شيوتاني نايوشي صرح بنفسه في مزحة ثقيلة بأنه يريد أن يصيب الأطفال من المشاهدين بصدمة يبقى أثرها معهم طوال حياتهم، وليس من المستغرب أن يبكي هو وفريق العمل جميعاً بعد إنهائهم الحلقة الأخيرة.

ولكن هذا ليس هو السبب الوحيد لتمزيق قلبك، فالسبب الرئيسي هو أن أوروبوتشي سان أراد ذلك، ومن شاهد Fate/Zero يعرف جيداً هذا الرجل المعروف بكتابته الظلامية ونزعاته العدمية وحبكاته التراجيدية التي لا تُضاهى وتعذيبه الذهني والبدني الدائم لأبطاله وعدم التردد عن قتلهم بلا شفقة في أي لحظة، ومن هنا فقد اكتسب لقبه اللصيق… “السفاح”.

تريلر أنمي Psycho Pass

اقرأ أيضًا :

مسلسلات أنمي نفسي ستدخلك في دهاليز العقل والأفكار

الهجوم بدلاً من الهروب في مسلسل Attack On Titan 

الهجوم الثاني على العمالقة .. أنمي Attack on Titan هل كان ناجحًا .

أنمي ERASED .. هل نشاهد أفضل أعمال العام في بدايته؟

أنمي Parasyte يحمل بين طياته فكرة فلسفية.

مسلسلات أنمي ربما لم تسمع عنها لكنها تستحق التجربة – الجزء الأول

مسلسلات انمي رائعة لا يجب أن تفوتك!

2

شاركنا رأيك حول "أنمي Psycho-Pass.. وجبة خيال علمي فلسفية ليس لها مثيل"