لينا هيدي تعترف برغبتها في ميتة أفضل لشخصية سيرسي!

صراع العروش
0

انتهى الموسم الأخير من مسلسل لعبة العروش على شبكة HBO بموت عدد كبير من الشخصيات الرئيسة في المسلسل، مثل شخصية الملكة سيرسي التي أدت دورها الممثلة لينا هيدي، وكان موتها تراجيديًا.

حاولت سيرسي الهرب من كينغز لاندينغ، التي تحولت إلى ساحة حرب وقتال دامٍ، لكنها لم تفلح في النجاة، لينتهي المطاف بها ميتةً في أحد أقبية المدينة، وهي تحتضن شقيقها وعشيقها جيمي، وحجارة الجدران والسقف تنهمر عليهم. وكان مشهد موتهما تراجيديًا وحزينًا وسريعًا، وربما لا يشكل النهاية المثلى لأكثر الشخصيات تعقيدًا في المسلسل.

وكانت هيدي قد أجرت لقاءً مع صحيفة الغارديان، اعترفت فيها أنها منزعجة قليلة من الطريقة التي انتهى بها المسلسل، وعلقت قائلة: “كنت أشاهد المسلسل مثل أي متابع آخر، وكان لدي شخصياتي المفضلة، لذا، شعرت ببعض الانزعاج من طريقة نهاية المسلسل، ولم أجلس لأشرب الخمر حتى الآن مع ديفيد بينيوف ودان فايس!”.

صراع العروش

وسُئلت هيدي عن فحوى الكلام الذي ستقوله لصناع العمل، فأجابت باقتضاب: “سأقول لهما إني أردت ميتة أفضل لشخصيتي، فمن الواضح أن الممثلين في المسلسل يحلمون بطريقة موت شخصياتهم لأن الشخصيات قد تموت بمختلف الطرق هناك!”.

وتكاد هيدي تكون الممثلة الوحيدة التي عبرت علانية عن انزعاجها من طريقة نهاية المسلسل، وتحديدًا طريقة موت شخصيتها، في حين ما يزال عشاق المسلسل ونجومه يتصارعون فيما بينهم بشأن هذا الموضوع. وكان الممثل تشارلز دانس، الذي أدى دور تايون لانيستر، قد اعترف بأن نهاية المسلسل كانت مربكة، أما كونليث هيل، الذي قام بشخصية فاريس، فاعترف قائلًا إن المواسم الأخيرة من المسلسل كانت محبطة. وقالت الممثلة مايسي ويليامز، التي أدت دور آريا ستارك، إنها حزينة لأن آريا لم تقتل سيرسي لانيستر، فهذا الأمر كان جزءًا رئيسًا في قصتها خلال أغلب مواسم المسلسل.

وبالرغم من الانتقادات الكثيرة التي تلقاها المسلسل، فإن هيدي ما تزال تنظر إليه بعين موضوعية، وترى أن صناع المسلسل ما كانوا ليرضوا جميع المتابعين مهما حاولوا جاهدين.

اقرأ أيضاً: نهاية مختلفة لمسلسل صراع العروش من خلال وثائقي Game of Thrones: The Last Watch!

0

شاركنا رأيك حول " لينا هيدي تعترف برغبتها في ميتة أفضل لشخصية سيرسي!"

أضف تعليقًا