العثور على أكثر من 250 بيضة ديناصور والعلماء يقول أنهم كانوا آباء سيئين

بيوض ديناصور الهند
نور حسن
نور حسن

2 د

عثر العلماء على أكثر من 250 بيضة ديناصور متحجرة في قرية صغيرة بجانب ولاية ماديا براديش في وسط الهند، ويقدر عمرها بأكثر من 65 مليون سنة.

تشير هذه البيوض لأن الديناصورات كانوا آباءً سيئين.

كان الاكتشاف الأكثر إثارة للدهشة هو وجود بويضة شاذة تسمى" البويضة في البيضة "حيث لوحظ وجود بيضة داخل بيضة.

من الصعب إيجاد عينات سليمة من البيض كونه مادة هشة وضعيفة وقابلة للكسر.


لقد كان هذا الاكتشاف بمثابة كنز حقيقي لعلماء الجيولوجيا، وموضوع دراسة حديثة بسبب وجود عينات غريبة، حيث تم الكشف عن بيضة تحتوي على بيضة أخرى، بالإضافة لأجزاء من جسم ديناصور في الأعشاش، وكان هذا الشذوذ الغريب في البيض يعود للطيور ولم تسجل أي حالة لبيض زواحف.

عثر فريق البحث المختص على 256 بيضة متحجرة ضمن أكثر من 92 تجويف في الطيات الموجودة في منطقة وادي نهر نارمادا في وسط الهند، حيث تشتهر هذه المنطقة بالعينات الطباشيرية القديمة.

من الصعب إيجاد عينات سليمة من البيض كونه مادة هشة وضعيفة وقابلة للكسر كما يمكن أن يكون غذائاً جيدًا للكثير من المفترسات، لكن العينات التي تم العثور عليها من المحتمل أنها تعرضت للدفن السريع نتيجة فيضان النهر أو انجراف الطين مما سرع في عملية الدفن.

تكشف دراسة البيض وأماكن تموضعها الكثير عن الاستراتيجيات الأبوية للديناصورات وتطور وضع البيض، والظروف البيئية السابقة، حيث أظهر الاكتشاف الأخير وجود شبه مع الطيور بسبب تمركز عدد هائل من الأعشاش في منطقة واحدة، وهو ما يمكن مقارنته بسلوكيات التعشيش الاستعمارية التي شوهدت بين العديد من مجموعات الطيور الحديثة، ومع ذلك فإن دفن البيض في حفر ضحلة كان أشبه بالزواحف مما يعكس سلوك التماسيح الحديثة.

ذو صلة

 قال مؤلف الدراسة الدكتور هارشا ديمان: "كان الاكتشاف الأكثر إثارة للدهشة هو وجود بويضة شاذة تسمى" البويضة في البيضة "حيث لوحظ وجود بيضة داخل بيضة"، في حين لم يتم الإبلاغ عن هذا النوع من البيوض لدى الزواحف وإنما وجد عند الطيور فقط، وهذا يقودنا إلى افتراض أن ديناصورات (تيتانوصور سوروبود) ربما تكون قد وضعت بيضًا بطريقة متسلسلة كما هو الحال مع الطيور الحديثة.

يدل تقارب أعشاش البيض لهذا النوع من الديناصورات على نقص الرعاية الأبوية، حيث يقول ديمان "قد يشير هذا إلى نقص الرعاية الأبوية لأن عملية تبادل الرعاية عند الوالدين حول البيض كانت ستقود أحدهما للدوس على البيض بالنظر إلى حجم تيتانوصور سوروبود الكبير، بالإضافة إلى ندرة وجود عظام الوالدين مع البيض الأحفوري مما يؤكد عدم اهتمام الوالدين ".

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

ذو صلة
متعلقات