FTX تنجح باستعادة حوالي المليار دولار من أصولها المشفرة!

FTX تنجح باستعادة حوالي المليار دولار من أصولها المشفرة!
دعاء رمزي
دعاء رمزي

2 د

تمكنت عملاق العملات المشفرة إف تي إكس FTX من استعادة ما يقرب من المليار دولار من أصولها المشفرة عقب استعانتها بشركة أمن العملات BITGO والتي نجحت في استعادة وثيقة بمبلغ 750 مليون دولار من أصول FTX ولكن لأن الوثيقة تعود إلى 16 أكتوبر فمن المحتمل أن تتجاوز قيمتها الفعلية المليار دولار حاليًا.

  • المبلغ المُستعاد لا يُشكِّل إلا جزء قليل من مليارات الدولارات المفقودة.
  • شركة BitGo هي الوصي المؤهل لاستعادة العملات المشفرة وفقًا لقانون ولاية ساوث داكوتان.
  • مخاوف من عملاء FTX من عدم استعادة أموالهم مطلقًا.

فقد ارتجّ عالم العملات المشفرة مع انهيار شركة إف تي إكس عقب إقدام مديرها التنفيذي السابق سام بانكمان فريد ومساعديه بالمراهنة بأصول العملاء في شركة Alameda Research والتي يملكها بانكمان فريد نفسه ليخسر تلك الأصول تماما وتُعلن الشركة إفلاسها مع مخاوف عميقة من العملاء بشأن استرداد أموالهم بعد سنوات طويلة أو عدم استعادتها من الأساس.

وبدأت مشكلة FTX بعد تعثر مفاجئ عقب التضخم العالمي الأخير وإعلانها الحاجة إلى 8 مليار دولار لدعم أصول التشفير لمستخدميها، كما تعرضت الشركة في الوقت ذاته لعدد ضخم من سحوبات العملاء وصلت إلى 5 مليار دولار في يوم واحد بعد انتشار المخاوف من عدم قدرة إف تي إكس على الاستثمار، ليقرر بانكمان فريد المضاربة في شركته ليخسر وتُفلس إف تي إكس.

وفي محاولة لاستعادة جزء من الأصول استعانت FTX بشركة "بيت غو" الموثوقة والتي لها تاريخ مهم في استعادة الأصول المفقودة وتأمينها وتعمل بمثابة ضابط أمن العملات المشفرة، وتنجح فعليًا في استعادة وثيقة بـ750 مليون دولار ترتفع قيمتها مع التضخم الحالي لتصل إلى مليار دولار.

ورغم ضخامة المبلغ والذي يمنح المزيد من الأمل للمستثمرين بإمكانية استعادة أموالهم إلا أنه لا يُشكِّل إلا قدرًا بسيطًا للغاية من مليارات الدولارات المفقودة، وتحاول الشركة استعادة المزيد من الأيام المقبلة.

ذو صلة

وتشمل الأصول التي تمكنت BitGo من استعادتها مجموعة عملات متنوعة من البيتكوين والإيثيريوم مع عملات أقل شعبية مثل Shiba Inu، وهي مقفلة الآن فيما يُشبه "التخزين البارد" وهو ما يعني في عالم العملات المشفرة أنها موجودة على أقراص صلبة غير متصلة بالإنترنت في ساوث داكوتا.

ويخضع المدير التنفيذي السابق لشركة إف تي إكس بانكمان فريد ومساعديه لتحقيقات واسعة الآن في الولايات المتحدة الأمريكية نتيجة انتهاكات مالية متنوعة، كما يتم التحقيق في أصول شركة FTX نفسها.

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

ذو صلة
متعلقات