فن من مكان آخر .. حين تتحول الصخور لأداة فنيّة مذهلة!

1

شارك المقال 👈

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pocket

كلُّ يوم، وبعيداً عن تلك الضوضاء، التي تأتي من كافة مصادر الحياة، أكتشف أننا نعيش في عالم ليس بقليل الموارد، ولا ذلك المكان الذي يدعوا لليأس والإحباط. عالمنا كبيرٌ جداً، واسع، ومليء بأشياء بسيطة، قد لا تعنينا حقاً لمدى صغرها وبساطتها، لكننا حين نركّز إهتمامنا عليها، نصنع منها حقاً أشياء مذهلة مليئة بالجمال والإبداع.

“نعرف جميعاً أن الفن ليس الحقيقة، إنه كذبة تجعلنا ندرك الحقيقة.

بابلو بيكاسو

بالطبع، لا يعني بيكاسو هنا فنٍ بعينهِ، بل الفن بشتى أنواعِه. لذا سأسألكم سؤال بسيط، ماذا تعرفون عن فن الصخور؟؟

نعلم أن الصخور لها أشكالاً وألواناً رائعة، توجد في جميع الأماكن حولنا .. في باطن الأرض وعلى سطحها. إكتسبت التنوع في أشكالها وألوانها، حتى أماكن تواجدها، بسبب عوامل طبيعية بحتة. لكن ليس هذا كله هو الموضوع فحسب، بل هناك فن للصخور من نوع آخر .. نوعٌ مبدع، جميل يمكننا التعرّف عليه هنا:

فن موازنة الصخور

1

ربما رأيناه كثيراً في الصور، لكننا لم نجرب ولم نحاول ولا لمرة واحدة هذا الفن. هناك أشخاص اتخذوا من الصخور أدواتٍ احترافية لصنع لوحات فنية رائعة عن طريق موازنة الصخور فوق بعضها. بل أبدعوا أكثر وأصبح هناك أنواع لتلك الموازنة، تتمثل في الآتي:

موازنة مضغوطة

2

تتمثل في ترتيب صخور متشابهة الشكل، تُرصُّ فوق بعضها البعض بحيث تظهر في الشكل النهائي كأنها مضغوطة.

موازنة نقيّة أو طبيعيّة

3

4

هي الأكثر غرابة ودهشة، حيث يقوم الفنان بتثبيت الصخرة الكبيرة الحجم فوق أخرى صغيرة جداً، ويستطيع تثبيتها في وضعها هذا.

موازنة حرة

7

5

6

ترتيب عشوائي للصخور، بحيث تعطيك أشكالاً غير معلومة الملامح للوحة فنية. الصخرة الكبيرة فوق الصغيرة والعكس، هكذا بالتتالي، لتصنع لوحة فنية رائعة تدهشك طريقة ثباتها .. فقط أطلق العنان لخيالك الواسع وحاول رسم ملامح لها.

بلغت روعة تلك الأعمال، بحيث أصبح هناك فنانون معروفون بلقب ” فنانو موازنة الصخر” مثل: “بيل دان ” فنان أمريكي.

“آندي جولد سورثي” وهو فنان ميداني، يترأس مجموعة صغيرة مهتمة بهذا الفن تدعى “التعاون مع الطبيعة”.

“دايف جورمان” مُقدّم برنامج كوميدي في التلفزيون والراديو البريطاني، تناول هذا الفن في إحدى حلقات برنامجه، بعد لقاؤه بـ “بيل دان” في سان فرانسيسكو.

“ميشيل جراب” فنان موازنة صخور ومصوّر ولد في كندا.

4 موسيقيين عرب يصنعون الموسيقى من السماء

***************************

منحوتات الصخور

حين تسمع ذلك المصطلح، يتبادر إلى ذهنك تلك التماثيل المنحوتة التي ملأت كافة أرجاء العالم حولنا، لكن هذا ليس هو المقصود على الإطلاق، فمنحوتات الصخور أو “المنحوتات الصخرية” هنا هي عبارة عن منحوتات فريدة من نوعها بحيث يتم إستخدام حُصيّات “بمعنى حصى صغير” وصخور متوسطة الحجم، في صنع أشكالاً مختلفة تظهر في لوحات فنيّة مذهلة.

في الحقيقة، لصنع تلك اللوحات المنحوتة، يستخدم فنّانُوها مبدأ موازنة الصخر كأداة رئيسية في عملها، وربما أكثر من ذلك.

فقط انظروا وتأملوا تلك الصور

منحوتات صخرية لفنانة تدعى “دونكا إليوت”

8

9

10

11

منحوتات صخرية أخرى

12

هذه الصورة تدعى “إنقسام متروبوليس” لفنان يدعى “توم ستوج دون”

14

هذه الصورة لمنحوتة صخرية تدعى شجرة “ليدبيري” صممها الفنان “ميشال إكيرمان”

16

***************************

الرسم على الصخور

تواجد الرسم على الصخور منذ آلاف بل ملايين السنيين أيضاً، فاستخدمه الفراعنة في مصر لتوثيق حياتهم وطريقة معيشتهم، واستُخدم الرسم على الصخور أيضاً في الكهوف، مثل الكهف الشهير “كهف تايسيلي” في الجزائر، الذي لاتزال تلك الرسومات هناك لغزاً حتى الآن.

النوع الذي أتحدث عنه هنا هو رسم إبداعي، يقوم الفنان بالرسم على حصى متوسطة الحجم بحيث تتحول إلى شيء جديد كُليّاً.

ليست جراء صغيرة، إنها فقط صخور مرسومة..

20

تبدو كالأحجار الكريمة، لكنها صخور رُسمهت عليها تلك الأشكال بإحترافية.

21

هذه الصور دُمج فيها ما بين فن الرسم على الصخر والمنحوتات الصخرية .. أليست رائعة؟

23

24

22

المغني الموهوب Passenger والحُلم الذي أصبح حقيقة بين ليلة وضحاها..

***************************

هناك نوع أخر من أنواع فن الصخر .. نوعٌ فريد من نوعه يمثّل تحفة فنية هائلة. هي أعمال خاصة بالمصمم الياباني “هيورتوشي إيتو” الحائز على عدة جوائز بعد أن عُرضت في جميع أنحاء العالم.

معتمداً على الصخر فقط، استلهم هذا النحّات الياباني الفكرة من خلال “تحسين الشكل الأصلي للحجر” وأعماله المذهلة تؤكّد ذلك. قام بجمع الحجارة من أحد الأنهار، فالأحجار النهرية تكون ملساء وذات ملمس خاص مرن وسهل التشكيل عن الصخر العادي، ثم بدأ في تغيير الشكل الطبيعي للصخور، فصنع منحوتات رائعة والتي يغلب عليها طابع الغرابة نوعاً ما.

أهلاً بكم في معرض “إيتو” للمنحوتات الصخرية..

30

31

32

37

35

43

42

40

34

33

36

39

38

أخبروني عن شعوركم الآن، هل مازالت أفاق الإبداع مُغلقة على بعض الأشياء المحددة؟ وهل مازلتم ترون العالم مكاناً سيئاً؟

بالفعل، الفن ليس هو الحقيقة بل كذبة توصلنا لحقيقة ما، حقيقة تخبرنا دائماً أنه يوجد حولنا موارد كثيرة، تتطلب منّا الكثير من الجهد والعمل عليها لإنشاء عالماً آخر من الجمال، حتى لو كانت تلك الموارد مجرد صخور جامدة.

1

شاركنا رأيك حول "فن من مكان آخر .. حين تتحول الصخور لأداة فنيّة مذهلة!"

أضف تعليقًا