0

شغف المبدع دائماً ما يحمله على التفكير في كيفية إبراز هويته كمبدع، وإيصال ما يريد من أفكار تلمع في ذهنه، وطرح قضايا تبناها لأنه آمن بها، ونقل هموم وحقائق المجتمع من حوله.

وبالنسبة لصناعة الفن السابع، لعل الأفلام المستقلة باتت المتنفس الأنسب له إن كان كاتباً أو مخرجاً، حيث تخوله ترجمة طموحاته وتصوراته، والتعبير عن رؤيته بحرية مطلقة. وخاصةً الشباب الجدد منهم. بعيداً عن شركات الإنتاج ورؤوس أموال أصحابها، وما تفرضه على الفن بما يناسب توجهاتها ومآربها.

في هذا المقال سأستعرض لك عزيزي القارئ أبرز وأفضل الأفلام المستقلة المنتجة، بعيداً عن سينما هوليوود وبوليوود. ربما لم تسمع عنها قبل أو قد تكون شاهدت جزءًا منها. والأن دعنا نبدأ.

Winter Sleep 2014

النوم الشتوي فيلم تركي للمخرج “نوري بيلجي جيلان”. يستعرض جيلان في هذا العمل حياة الممثل المعتزل أيدين الذي يدير فندقاً مع زوجته الشابة والتي تصغره بكثير في جبال الأناضول.
يصور الفيلم العلاقات الإنسانية باختلافاتها، ويطرح أسئلة مهمة فلسفية ووجودية. ضمن ثلاث ساعات وربع من الحوارات الغنية والعميقة. Winter Sleep بطولة “خلوق بليغنر” و”ميليسا سوزن”. كتابة “نوري وإيبرو جيلان”.

Pride 2014

أحداث فيلم كبرياء مبنية على أحداث حقيقية جرت في عام 1984، ضمن إطار كوميدي تاريخي. يروي العمل حكاية مجموعة من شباب مجتمع الميم، النشطاء في المجال الإنساني يقومون بجمع الأموال لمساعدة الأهالي، عقب إضراب عمال المناجم في بريطانيا ضد خطط رئيسة الوزراء مارغريت تاتشر. تصدى للبطولة كل من “دومينيك واست” و”أندرو سكوت” و”جورج ماكاي”.
إخراج “ماثيو وارشوش” تأليف “ستيفن بيريسفورد”.

Good Bye Lenin 2003

تدور مجريات القصة أثناء سقوط جدار برلين وتوحد كل من ألمانيا الشرقية والغربية لاحقاً، حول كريستيان الناشطة الاشتراكية في برلين. وهي أم لولدين تتعرض لضغوطات من قبل الحكومة الاشتراكية بعد هروب زوجها. عند علمها باعتقال ابنها بعد مشاركته في مظاهرة ضد الاشتراكية، فتدخل في حالة غيبوبة. وداعاً لينين تراجيدي كوميدي للمخرج “ولفغانغ بيكر” تأليف “ولفغانغ بيكر” و”بيرند ليشتنبرغ”. تمثيل “كاترين ساس” و”دانيال برول” و”شولبان خاماتوفا”.

A Man Called Ove 2015

رجل يدعى أوف، غاضب ومتقاعد يشعر أن حياته انتهت بعد وفاة زوجته. رغم حالة البؤس واليأس التي يعيشها، إلا أنه شخص ملتزم بالقواعد ويلبي نداء من يحتاج إليه.
تنتقل امرأة مع عائلتها للسكن في جواره، فتنشأ علاقة صداقة بينهما.
في دور أوف نشاهد الممثل “رولف لاسجارد” ويشاركه العمل كل من “بهار بارس” و”إدا إينغفول” و”فيليب بيرغ”. الفيلم السويدي من تأليف وإخراج “هانز هولم”.

Broken 2012

يتناول Broken قصة فتاة صغيرة تبلغ من العمر 11 عاماً تعيش مع أبيها وشقيقها، تنقلب حياتها بعد أن شهدت هجوماً عنيفاً قام به أحد جيرانها. الذي تتغير على أثره حياة ثلاث عائلات، فيعشن الانكسار العاطفي والنفسي والجسدي عقب جريمة اغتصاب. الفيلم البريطاني كتابة “مارك اورو” وإخراج “روفوس نوريس”.
بطولة” تيم روث” و”كيليان ميرفي” و”إلويز لورنس”.

Hunt for the Wilderpeople 2016

مطاردة المتوحشين مغامرة أبطالها المراهق ريكي ووالده بالتبني الراعي هيك. بعد وفاة أمه بالتبني تقرر إدارة رعاية الأطفال عودته لدار الأيتام، فيهرب ريكي بصحبة أبيه. فتقوم بولا من خدمات رعاية الأطفال وبمساندة الشرطة، بالبحث عنهم في غابات نيوزيلندا للإيقاع بهم.
الفيلم من بطولة “سام نيل” و”جوليان دينيسون”. وكتابة وإخراج “تايكا وايتيتي”.

Once 2007

مرة واحدة فيلم موسيقي إيرلندي، ينقلنا بأجواء ساحرة لنعيش أجمل قصة رومانسية، تجمع ما بين رجل وامرأة التقت أرواحهم وتعانقت. حيث يتعرف عازف الجيتار على امرأة مهاجرة تبيع الورد، في إحدى الليالي وهو يؤدي واحدة من أغنياته في الشارع، لتنشأ علاقة عاطفية بينهما.
فيلم Once بطولة “جلين هانسارد” و”ماركيتا إرجلوفا”. تأليف وإخراج “جوني كارني”.

أقرأ أيضًا: المنصات الرقمية VS العروض التلفزيونية.. مَن الرابح في دراما رمضان 2021؟

The Grand Seduction 2014

يروي العمل حكاية بلدة صغيرة في نيوفواندلاند، يجد سكانها أنفسهم عاطلين عن العمل بسبب إغلاق الحكومة الميناء.
وللبقاء على قيد الحياة يحاولون إيجاد حل، ليتفقوا مع شركة لإنشاء مصنع لتكرار البترول. لكن يوجد مشكلة تقف عائقاً أمامهم، وهي تأمين طبيب مقيم داخل الميناء. فيلم الإغواء الكبير كوميديا كندية من تأليف “كين سكوت” و”مايكل غطس” وإخراج “دون مكيلر”. بطولة “تايلور كيتش” و”بريندان جليسون” و”ليان بالان”.

Philomena 2013

فيلم مشترك من إنتاج فرنسي وبريطاني وأمريكي، يتناول قصة فيلومينا وهي امرأة حرمت من ابنها الذي ولد قبل 50 عاماً نتيجة علاقة غير شرعية. تلتقي بالصحفي مارتين سكسميث الذي فقد عمله كمستشار لحكومة حزب العمال، ليقرر كتابة قصتها بعد سماعه لها لصالح إحدى المجلات. فيشاركها رحلة البحث عن ابنها.
العمل من كتابة “ستيف كوكان” وإخراج “ستيفن فريزر”. ولعب أدوار البطولة كل من “جودي دينش” و”ستيف كوغان”.

My Name Is Emily 2017

إميلي فتاة مراهقة تبلغ من العمر 16 عاماً تهرب من دار الرعاية مع صديقها أردن، عندما لا تصل بطاقة والدها في عيد ميلادها كما جرت العادة. فتقرر المغادرة لإخراج والدها من المصحة العقلية. أخرج الفيلم الإيرلندي “سيمون فيتزموريس” كما تولى عملية الكتابة أيضاً. نشاهد في أدوار البطولة “إيفانا لينش” و”جورج ويبستر” و”مايكل سمايلي”.

The Handmaiden 2016

القرن العشرين وتحديداً فترة الثلاثينات خلال فترة الغزو الياباني لكوريا، تدور أحداث الفيلم الكوري الخادمة المليء بالأسرار.
حيث يتحدث عن فتاة تدعى سوكي تعمل لدى سيدة يابانية ثرية، تحاول إقناع سيدتها الارتباط بأحد الرجال، سعياً منها للاستيلاء على ثروتها وإرسالها لمصحة أمراض عقلية. كما يتناول العمل قضية استغلال القاصرات في أعمال جنسية.
الخادمة كتابة وإخراج “بارك تشان ووك”، وبطولة “ها جونج وو” و”مين هي جيم” و”جين وونج جو”.

Tu Dors Nicole 2014

تحاول نيكول المبالغة من العمر 22 عاماً، قضاء صيف هادئ وجميل بصحبة صديقتها فيرونيك، مستغلة في ذلك غياب والديها. تتعرض الصداقة لاختبار بعد ظهور شقيق نيكول برفقة فرقته الموسيقية لتسجيل ألبومهم الخاص. ما يعكر صفوة صيفهم الهادئ.
فيلم Your sleeping Nicole الكندي بطولة “جوليان كوتيه” و”مارك أندريه غروندين” و”كاثرين ست لوران”. كتابة وإخراج “ستيفان لافلور”.

Tony Takitani 2004

يتحدث الفيلم عن توني تاكيتاني عاش طفولة منعزلة، بعد وفاة والدته وهو في سن صغيرة. يقع في قصة حب مع فتاة تدعى إيكو بعد أن وجد وظيفته المناسبة كرسام تقني. تغير هذه العلاقة أسلوب حياته وسلوكه مع العالم الخارجي. إيكو هي فتاة لديها هوس بتصاميم الأزياء الراقية، الأمر الذي يصبح عائقاً بعد أن يطلب منها التعامل بتعقل مع هذا الهوس. الفيلم الياباني كتابة وإخراج “جون إيتشيكاوا”، بطولة “إيسي أوغاتا” و”ري ميازاوا”.

Rocks 2019

تدور أحداث فيلم Rocks حول مراهقة بريطانية سوداء، تجد نفسها وحيدة مع شقيقها الأصغر، تكافح للاعتناء بأنفسهما وتحمل المسؤولية. محاولة تفادي الخضوع لرعاية السلطات، بعد تخلي أمها العزباء التي تعاني اضطرابات نفسية عنهما. لكنها تنخرط في السرقة لتأمين احتياجاتها.
تحدي البقاء على قيد الحياة، لا يفقدها فرحتها وبهجتها. الفيلم كتابة “تيريزا ايكوكو” وإخراج “سارة جافرون”، بطولة “بوكي بكراي” و”كوسار علي” و”شانيغا مونيك جريسون”.

Lynn + Lucy 2020

لين ولوسي نساء في منتصف العشرينات، صداقة قوية تجمع بينهما مذ أن كانتا في المدرسة. يعيشون بجوار بعضهم في هارلو / لندن. تزوجت لين في سن مبكر وأنجبت طفلاً، وتحصل لاحقاً على وظيفة في صالون حلاقة. أما لوسي لا تشعر بارتباط مع طفلها الذي يموت لاحقاً. سرعان ما تنقلب العلاقة بين الصديقتين لتغدو سامة، لتعيش كل واحدة منهما صراعاً داخلياً بين الأخلاق والصداقة.
هذا الفيلم البريطاني كتابة وإخراج “فيصل بوليفة” وبطولة “روكسان سكريمشو” و”نيكولا بورلي”.

An Education 2009

مقتبس هذا الفيلم البريطاني من مذكرات الصحفية البريطانية “لاين باربر”. يتحدث العمل فتاة مراهقة جميلة وذكية اسمها جيني، تبلغ من العمر 16 عاماً، شغوفة للروايات الحديثة وموسيقى البوب، تسعى لتحقيق حلمها وهو الالتحاق بجامعة أكسفورد. لكن أمراً ما يلهيها عن ذلك، حيث تغرم برجل أكبر منها سناً، يغريها الولوج لعالمه ويسحرها اكتشافه، لتتزوج منه لاحقاً. لكن تعود لحلمها القديم بعد اكتشاف سره. الفيلم بطولة “إيما ستون” و”كاري موليجان” و”بيتر سارسجارد”، كتابة “نيك هورنبي” وإخراج “لون شرفينج”.

أقرأ أيضًا: هل تمر بأزمة عاطفية؟ إليك كتب تتحدث عن صدمة العلاقات العاطفية الفاشلة

0

شاركنا رأيك حول "بعيداً عن هوليوود وبوليود، أفضل الأفلام المستقلة لم تسمع عنها من قبل"