برومو مسلسل النهاية والخيال العلمي يعيد التعاون بين يوسف الشريف وعمرو سمير عاطف

برومو مسلسل النهاية
حاتم سعيد
حاتم سعيد

3 د

طرحت الشركة المنتجة لمسلسل “النهاية” من بطولة النجم يوسف الشريف، البرومو الدعائي للمسلسل الذي من المقرر أن يطرح في شهر رمضان القادم، ويعتبر المسلسل عودة للفنان يوسف الشريف للدراما التليفزيونية والمنافسة في موسم شهر رمضان منذ أن قدم أخر أعماله مسلسل “كفر دلهاب” عام 2017.

وتدور أحداث مسلسل “النهاية” بعد مئة عام من الآن عام 2121 في إطار خيال علمي عن تعرض كوكب الأرض لتطور تكنولوجي كبير ويحاول مهندس أن يتصدي للتكنولوجيا التي أصابت العالم ولكن يتغير كل شيء حينما يقابل إنسان آلي “روبوت” مستنسخ منه.

فيديو يوتيوب

وأكد السيناريست عمرو سمير عاطف في منشور له على حسابه الخاص بموقع “فيسبوك”، أن مسلسل “النهاية” صناعة مصرية 100% ولم يتم إقتباس فكرته من أي عمل مصري أو عالمي، وردًا على بعض المقارنات التي ناقشها بعض المشاهدين على مواقع التواصل الاجتماعي أكد عمرو سمير عاطف بأن المسلسل ليس به أي شخصية أو جملة ولا موقف متشابه مع أي عمل فني آخر.

ويعتبر مسلسل “النهاية” هو التعاون السادس بين المؤلف عمرو سمير عاطف والنجم يوسف الشريف، حيث كان بداية تعاونهما في عام 2012 بمسلسل “رقم مجهول” والذي حقق نجاحًا كبيرًا واعتمد المسلسل على الغموض والتشويق من خلال إتصال هاتفي من أحد الأشخاص المجهولين يأتي إلى محامي شاب علي صاحب ويهدد فيه المتصل ويخبره بأنه يعرف كل شيء عنه وأن لديه ما قد يدمر به سمعته تمامًا، حتى تتعقد الأحداث ليظل السؤال قائمًا من هو ذلك المتصل المجهول، وما الذي يريده.

وفي عام 2014 قدما مسلسل “الصياد” والذي ينتمي لنوعية الدراما البوليسية حول شخص يعمل في أحد الأجهزة الأمنية، ويتعرض لحادث يمنعه من استكمال عمله ويتم استبعاده ولكن في وقت لاحق يقع أفراد الجهاز الأمني في حيرة أمام إحدى القضايا، ولا يبقى أمامهم سوى الاستعانة مجددًا بنفس الشخص، وفي عام 2015 يكتب عمرو سمير عاطف السيناريو والحوار والمعالجة الدرامية لمسلسل “لعبة إبليس” الذي كتب قصته إنجي علاء، وتدور أحداث المسلسل حول نفس النوع الذي إشتهر به عمرو سمير عاطف ويوسف الشريف في تقديم الدراما التي تعتمد على التشويق والغموض حول شقيقين توأم أحدهما رجل أعمال ناجح وله مكانة اجتماعية مرموقة، والآخر ساحر يتحد مع الشيطان لتحقيق أهدافه.

ذو صلة

وفي عام 2017 قرر الثنائي عمرو سمير عاطف ويوسف الشريف تقديم دراما مختلفة تعتمد على الرعب والتشويق من خلال مسلسل “كفر دلهاب” والذي يسرد قصة طبيب يسافر إلى كفر ملعون، تجهض به النساء ولا يولد أي مولود جديد، بالتزامن مع ظهور العديد من حالات لبس الجن للفتيات والرجال وجميع سكان الكفر يؤكدون أن هناك إمرأة تتحدث إليهم ، كما أكدت إحدى الفتيات التي تشاهد المرأة أنها تريد الانتقام من الكفر بالكامل حتى ينكشف بالنهاية أن الطبيب هو الشيطان نفسه.

وعلى المستوى السينمائي لم يتعاون كل من عمرو سمير عاطف ويوسف الشريف سوى في فيلم واحد وهو فيلم “بني آدم” والذي عرض عام 2018، ولم يختلف الأمر كثيرًا عن تعاونهما في الدراما التلفزيونية حيث تدور أحداث الفيلم في إطار بوليسي تشويقي عن رجل أعمال يدعى “آدم” ويتهم بأعمال إجرامية، في الوقت الذي تلجأ إليه الشرطة لمساعدتها في مهمة خطيرة، وتطرح أحداث الفيلم تساؤل عن تلك المهمة هل ستجعل “آدم” متورط، أم أن هناك جانب غامض غير معروف.

يذكر أن مسلسل “النهاية” من إخراج ياسر سامي ويعتبر التجربة الثانية له في إخراج الدراما التلفزيونية بعد مسلسل “نسر الصعيد” الذي قدمه عام 2018 وقام ببطولته محمد رمضان.

ويشارك في بطولة مسلسل “النهاية” عمرو عبد الجليل، أحمد وفيق، باسم مغنية، محمد جمعة، عبد الرحيم حسن و ناهد السباعي.

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

ذو صلة