كيف يحاول YouTube الحصول على أول ترشيح لويل سميث لجائزة الإيمي!

0

ويل سميث النجم المعروف سابقاً بلقب الأمير الجديد، حقق العديد من النجاحات خلال مشواره الفني. ترشح سابقاً مرتين لجائزة الأوسكار كأفضل ممثل وخمس مرات لجوائز الغولدن غلوب وجائزة نقابة ممثلي الشاشة. وفاز بأربع جوائز غرامي من أصل ثمان ترشيحات، ومع ذلك لم يتم ترشيحه ولو لمرة واحدة لجوائزة الإيمي! بالرغم من قضائه فترة طويلة كنجم في العمل الكوميدي The Fresh Prince of Bel-Air في تسعينيات القرن الماضي.

ولكن عمل سميث في التلفزيون لم يقتصر على التمثيل، فأعماله تشمل أيضاً عمله كمخرج تنفيذي في All of Us، وكان قد رشح تقنياً في العام 1992 لجائزة Daytime Emmy Award في فئة الصف الخاص المتميز لدوره في “NBA All-Star Stay in School Jam، وكان هذا كل شيء.

ربما لدينا أحد التفسيرات الرئيسية لذلك، فبعد انتهائه من Fresh Prince التفت سميث إلى عالم الأفلام. حيث رُشح للأوسكار في عام 2002 عن فيلم Ali وفي العام 2007 عن فيلم The Pursuit of Happyness وكلاهما عن فئة الممثل الرئيسي. وبالرغم من ذلك فقد اتجه مؤخراً إلى عالم الإنترنت ويأمل موقع YouTube بأن يتمكن هذا الاتجاه من جذب أنظار جوائز الإيمي.

وول سميث

يقدم موقع يوتيوب Will Smith: The Jump في فئة القصة القصيرة الواقعية، وقد اعتبر من قيبل يوتيوب مخاصة مميزة وتقوم منصة التواصل هذه بجمعه لجعلة سلسلة مؤهلة لجوائز الايمي. وقد ظهر سميث في The Jump يقفز من طائرة الهليكوبتر فوق غراند كانيون للاحتفال بعيد ميلاده الخمسين.

ومن الملفت أن مقطع قفزة سميث حاز على ما يفوق 20 مليون مشاهدة، بما في ذلك أكثر من 17.5 مليون مشاهدة خلال 48 ساعة الأولى لعرض المقطع. وكان سميث قد استخدم أيضاً خاصية البث المباشر لنشر التوعية والتماس التبرعات لصالح المجموعة العالمية Global Citizens وحملاتها التعليمية.

ووفقاً لموقع يوتيوب مؤهل للترشح لجوائز الايمي حيث تم تقسيمه لثمان حلقات، تتراوح مدتها بين دقيقتين و36 ثانية إلى 24 دقيقة و16 ثانية.

0

شاركنا رأيك حول "كيف يحاول YouTube الحصول على أول ترشيح لويل سميث لجائزة الإيمي!"