فيديو: مشاجرة بين شباب في الكويت أسفرت عن جرحى والسبب “ميوت في كلوب هاوس”!

مشاجرة بين شباب كويتيين
أراجيك
أراجيك

2 د

مشاجرة أسفرت عن 5 مصابين في الكويت والسبب غريب! فقد أكد مصدر أمني أن عددًا من الشباب الذين تورّطوا في مشاجرة عنيفة حدثت في منطقة صباح السالم، في الكويت، وتم تداول مقاطع مصورة لها على وسائل التواصل الاجتماعي.

تم توقيفهم من قبل رجال مخفر المنطقة وإسناد من النجدة، ليتبين فيما بعد أنّ السبب "كتم الصوت" أثناء حوار دار بينهم؛ فكان يدور حوارًا بين المتشاجرين، في «كلوب هاوس» بخصوص أمر تشهده الساحة حاليًا، وخلال الحوار وضع أحدهم الآخر على وضع كتم الصوت (ميوت)، ليتم إثر ذلك التواعد في منطقة صباح السالم للمواجهة، فتندلع بينهم المشاجرة التي تدخلت أجهزة وزارة الداخلية لفضها.

أسفرت المشاجرة بين الشبّان عن 5 مصابين سمح لهم بإحضار تقارير أرفقت في ملف القضية تضمنت بعضها جروحًا وكدمات وانتشر لها فيديو اجتاح وسائل التواصل الاجتماعي.

الأمر لم يقف عند التدافع والضرب، لكن وصل إلى ضرب النار، ومن جهتها، قالت الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني في وزارة الداخلية في الكويت، إن الوزارة فتحت تحقيقًا في المشاجرة التي شهدت إطلاق نار فجر أمس في منطقة صباح السالم، وذلك لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

الحادثة وصلت إلى المستشار في الديوان الأميري، الشيخ فيصل الحمود، الذي استنكر واستغرب من إقدام عدد من الشباب على التشاجر في منطقة صباح السالم، خاصةً أن فعلتهم هذه حدثت في شهر الصيام والعبادات، الذي يمثل فرصة للتقرب إلى الله وعمل الطاعات والصالحات.

ذو صلة

وقال الحمود في تصريح صحافي له إثر الواقعة، أن ما حدث فجر السبت في منطقة صباح السالم شيء مؤسف ومحزن ونحن في شهر رمضان المبارك شهر العبادة والتقرب إلى الله، وللأسف شيء مَعِيب، ولا يتطابق مع الدين الإسلامي والشهر الفضيل وليس من عادات المجتمع الكويتي، مشددًا على ضرورة محاسبة الجميع ووضع العقوبات الرادعة حفاظًا على المجتمع والمواطنين.

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

ذو صلة

بينها جمجمة لزعيم عربي… وقف بيع رفات بشرية في مزاد بلجيكي!

قررت دار دور وفاندركيندير للمزادات العلنية ومقرها العاصمة البلجيكية بروكسل، إيقاف عمليات بيع ثلاث جماجم بشرية تعود لأفارقة، بعد الكثير من الانتقادات التي واجهتها بعد إعلانها عن مزاد بيع الرفات البشرية.

وبحسب صحيفة تايمز البريطانية، فإن الدار البلجيكية، عرضت الجماجم الثلاث وإحداها تعود لزعيم عربي، تم تزيينها بالجواهر والأحجار الكريمة، وتعود لحقبة الاستعمار البلجيكي للكونغو، وكان من المقرر أن يبدأ السعر بين 750 وحتى ألف يورو.

وذكرت دار المزادات البلجيكية في بيان لها، أنها لا تدعم ولا بأي شكل من الأشكال، إذلال ومعاناة البشر خلال فترة الاستعمار، وأضافت مقدمة اعتذارها من كل شخص شعر بالسوء أو الأذى جراء ما حدث، وقامت بسحب الجماجم الثلاث من المزاد.

يأتي هذا، بعد تقديم منظمة ذاكرة الاستعمار ومكافحة التمييز غير الربحية، شكوى إلى السلطات في بلجيكيا، لإيقاف المزاد المعلن عنه.

منسقة المنظمة، جينيفيف كانيندا، قالت في تصريحات صحيفة لوسائل إعلام محلية، إن المزاد المعلن عنه، يجعلك تدرك بأن أولئك الضحايا تم قتلهم مرتين، الأولى حين ماتوا أول مرة والثاني من خلال المزاد، مضيفة أن العنف الاستعمار هو ذاته يعيد نفسه بشكل مستمر.

والجماجم الثلاث تعود للقرن الثامن العشر، جين استعمرت بلجيكا، إفريقيا، ما تسبب بموت أكثر من 10 ملايين شخص بسبب المجازر والفقر والأمراض.

إحدى تلك الجماجم، تعود للزعيم العربي موين موهار، قتل على يد جندي بلجيكي عام 1893، وتدعى "جوهرة الحاجة الأمامية"، لوجود حجرين كريمين ملتصقين بها.

بينما تعود الجمجمة الثانية لشخص مجهول، وصف بأنه آكل لحوم البشر، والأخيرة أحضرها طبيب بلجيكي، بعد انتزاعها من شجرة الموت والتي يبدو أن صاحبها لقي حتفه نتيجة طقوس دينية وثنية كانت سائدة في إفريقيا.

وبحسب المعلومات فإن تلك الجماجم من المفترض أن تعاد للكونغو، بناء على توصية من لجنة برلمانية تسمح بإعادة الرفات البشرية الموجودة في كل المتاحف والهيئات الرسمية البلجيكية.

وقالت الباحثة ناديا نسايي، إنه ينبغي على السلطات البلجيكية، إصدار تشريع جديد يجرم كل أفعال محاولة بيع رفات بشرية.

وأضافت واضعة كتاب "ابنة إنهاء الاستعمار"، إن بيع الرفات البشرية شيء غير مقبول إطلاقاً، ويجب على بروكسل إعادة الرفاة البشرية إلى أصحابها الحقيقيين، بعد أن سرقوها واعتبروها غنائم حرب.

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

ذو صلة