0

أُخبر الملياردير التكنولوجي إيلون ماسك أنه يتوجب عليه بيع 10٪ من أسهمه في شركة تسلا، وذلك بقيمة تقارب نحو 21 مليار دولار أمريكي وجاء ذلك بعد سؤال الناس في استطلاعٍ على تويتر فيما إذا كان يتوجب عليه القيام بذلك. 

وكان قد صرح ماسك وهو الرئيس التنفيذي لشركة السيارات الكهربائية والطاقة النظيفة تسلا: “إنه سيلتزم بنتيجة هذا الاستطلاع، مهما كانت الطريقة المفترض السير بها” وجاء ذلك التصريح قبل انتهاء موعد الاستطلاع. 

نشر إيلون ماسك البالغ من العمر 50 عامًا في تغريدةٍ له خلال الاستطلاع: “لقد تم مؤخرًا جني الكثير من المكاسب غير المحققة وباعتبارها وسيلة لتجنّب الضرائب، عليه أقترح بيع 10٪ من أسهم شركة تسلا الخاصة بي، فهل تؤيد ذلك؟”.

أُعلنت النتائج وقال 57.9٪ من المشاركين في الاستطلاع أنه يتوجب عليه بيع الأسهم، وبلغ عدد المشاركين في الاستطلاع حوالي 3.5 مليون شخص، وصرّح ماسك: ” كنت مستعدًّا لقبول أي من النتيجتين”. 

وصلت حصة ماسك في تسلا اعتبارًا من 30 يونيو/ حزيران الفائت إلى حوالي 170.5 مليون سهم، وإن بيع 10٪ من الأسهم سيصل إلى ما يعادل 21 مليار دولار أمريكي ( 16 مليار جنيه إسترليني) بناءً على إغلاق يوم الجمعة وذلك وفقًا لرويترز. 

قال ماسك في تغريدةٍ منفصلة على تويتر: ” إني لا أحصل على راتب أو مكافأة نقدية من أي مكان، وبالتالي فإن الطريقة الوحيدة لي  لتجنب الضرائب هي بيع الأسهم”.

تم إنشاء الاستطلاع بعد أن أزاح الديمقراطيون في مجلس الشيوخ الأمريكي النقاب عن اقتراحٍ يتضمن فرض الضرائب على أسهم المليارديرات وأصحاب الأموال القابلة للتداول للمساعدة في تمويل أجندة الإنفاق الاجتماعي للرئيس الأمريكي جو بايدن.

وكان قد غرّد ماسك قبل أسبوع على تويتر أنه سيبيع 6 مليارات دولار أي مايعادل (4.4 مليار جنيه إسترليني) من أسهم شركته تسلا وسيتبرع بها لبرنامج الغذاء العالمي على أن يكشف مزيدًا من المعلومات عن آلية إنفاق أمواله. 

 واللافت أن ماسك كان قد صرّح سابقًا أنه سيتوجب عليه ممارسة العديد من الخيارات في الأشهر الثلاثة القادمة، مما سيترتب عليه ضرائب كبيرة، وأردف القول أنه لايريد الاقتراض مقابل الأسهم لسد الضرائب لأن قيمة الأسهم قد تنخفض. 

 

0

شاركنا رأيك حول "إيلون ماسك يستشير متابعيه على تويتر لتحديد مصير أسهم تسلا بقيمة 21 مليار دولار"