شخصيات في عالم الكوميكس يشبهون ديدبول Deadpool .. أو يفوقونه جنوناً!

شخصية ديدبول Deadpool
0

يعود تاريخ تقديم شخصية ديدبول Deadpool إلى عام 1991 من خلال إصدار The New Mutants، إلا أن شهرة الشخصية الحقيقية لم تتحقق بالشكل الكامل إلا في 2016 حين تم تقديم فيلم Deadpool من بطولة ريان رينولدز وإخراج تيم ميلر والذي لاقى نجاحاً كبيراً على المستويين النقدي والجماهيري، وقد أرجع الكثير من النقاد آنذاك الفضل في نجاح الفيلم إلى غرابة الشخصية وخروجها عن النمط المألوف والمعتاد بالنسبة لشخصيات القصص المصورة والأبطال الخارقين.

تعد شخصية ديدبول من بين الشخصيات الأكثر جنوناً وتميزاً في عالم الكوميكس فهو يخرق الجدار الرابع على الدوام ويميل إلى الفكاهة والسخرية كما أنه يتمتع بعدد كبير من القدرات المذهلة التي تجعله أحد أقوى شخصيات الكوميكس. من خلال الفقرات التالية تستعرض أراجيك فن قائمة بعدد من الشخصيات الشبيهة بديدبول أو التي تتشارك معه أكثر من صفة.

اقرأ أيضاً: كيف غيّر فيلم Deadpool تصنيف الأفلام الأبطال الخارقين للأبد؟

Ambush Bug

شخصية Ambush Bug

تعد شخصية Ambush Bug إحدى أكثر الشخصيات جنوناً ومرحاً ضمن إصدارات DC Comics، وهو يستمد قواه من بذلة خاصة جاءت للأرض من كوكب بعيد وقد تعرضت خلال الرحلة إلى إشعاع أكسبها العديد من القدرات الفريدة، أما أصول شخصية Ambush Bug فلم يتم تقديمها بصورة مُفصلة ولا يُعرف عنه إلا اسمه الحقيقي “إيروين شواب” لكن حتى هذا لا يمكن الوثوق به بصورة كاملة، نظراً لأنه يعاني في الأصل من اضطراب عقلي وبالتالي قد يكون ذلك الاسم من إفرازات هلاوسه ليس إلا.

تخالف شخصية Ambush Bug النمط المعتاد في بناء شخصيات الأبطال الخارقين، حيث أن الشخصية هنا لا تستهدف مكافحة الجريمة في المقام الأول كما أن الطابع الكوميدي الساخر هو ما يغلب على إصدارات الكوميكس الخاصة بها، كما أنه أحد الشخصيات القليلة في عالم القصص المصورة التي تكسر الجدار الرابع ويعتبر ذلك القاسم المشترك الأكثر وضوحاً بينه وبين ديدبول، ويعود أول ظهور للشخصية إلى عام 1982 من خلال إصدار DC Comics Presents #52.

Gwenpool

شخصية جوين-بول Gwenpool

تأتي شخصية جوين-بول Gwenpool في مرتبة متقدمة ضمن قائمة الشخصيات الأكثر غرابة التي قُدمت على صفحات Marvel Comics، وكما يشير اسمها فإن مُبتكريها أرادوا أن تكون مزجاً بين شخصية جوين ستاسي -من عالم Spider-Man- وشخصية وايد ويلسون أو ديدبول، تمتلك الشخصية بذلة تكاد تطابق -باستثناء اللون وبعض التفاصيل- البذلة الخاصة بشخصية ديدبول من كون مارفل الرئيسي، كما أن قدراتها ومهاراتها القتالية تتشابه مع قوى Deadpool أيضاً بدرجة كبيرة.

شخصية جوين-بول لا تكتفي بتخطي الحاجز الرابع وتوجه حديثها مباشرة إلى المُتلقي، بل يتم تقديمها بصفتها شخص حقيقي تم انتقاله بشكل ما إلى عالم الكوميكس وبالتالي فإنها تدرك على الدوام بأنها ضمن عالم وهمي لا وجود له وتذكر ذلك صراحة بينما تُشير إلى الواقع الذي جاءت بمُسمى العالم الحقيقي، وتعتبر جوين بول Gwenpool من الشخصيات الحديثة في عالم الكوميكس حيث تم تقديمها للمرة الأولى في 2015 بإصدار Deadpool’s Secret Wars #2.

Madcap

Madcap

توصف العديد من الشخصيات الشريرة في عالم الكوميكس بالجنون لما يتبنونه من مخططات وما يسعون إليه من أهداف، لكن الأمر يختلف نسبياً بالنسبة لشخصية مادكاب Madcap؛ إذ أنه مُختل حقيقي حتى أن غايته الوحيدة من ممارساته العدائية هي إيجاد حافز للبقاء حياً!.. كان مادكاب في الأساس شاباً متديناً ولكنه تعرض لصدمة شديدة بعدما فقد عائلته وأصدقائه حين اصطدمت حافلتهم بصهريج مليء بالمواد الكيميائية، كان هو الناجي الوحيد من الحادث وتلك المواد الغريبة أكسبته العديد من القدرات الخاصة التي تتشابه مع قوى ديدبول وفي مقدمتها الاستشفاء السريع والقدرة التعافي من أي إصابات.

الوحدة جعلت مادكاب شخصاً ناقماً على الحياة وبعد صراع نفسي شديد قرر أن يجعل الهدف من وجوده أن يكون خصماً للأبطال الخارقين، فبات يتعمد وضع نفسه في مواجهات مع كابتن أمريكا وهالك وجوست رايدر، وفي النهاية اختار أن يصبح خصماً لدوداً لديدبول وكرس كامل طاقاته لتدمير حياته، وقد تم تقديم تلك الشخصية للمرة الأولى من خلال إصدار Captain America #307 في عام 1985.

Crazy Jane

شخصية كريزي جين Crazy Jane

يمكن تصنيف شخصية كريزي جين Crazy Jane بين شخصيات DC الأكثر غرابة، حيث يتم تصويرها على صفحات الكوميكس كفتاة تعاني من اضطراب الشخصية المتعددة الناتج عن الممارسات العنيفة التي تعرضت لها في طفولتها، في شبابها تعرضت لقنبلة جينية منحتها العديد من القدرات الخاصة، لكن ما يُميزها عن أغلب شخصيات الكوميكس الأخرى هو أن المرض الذي تعاني منه -أي اضطراب الشخصية المتعددة- جعل منها كيان من الخارقين المدمجين مع بعضهم البعض.

تعد كريزي جين من بين الشخصيات الأكثر غرابة في عالم DC -وعالم القصص المصورة بصفة عامة- حيث أنها تُمثل تلاحم أكثر من شخصية خارقة في جسم واحد، وهي تمتلك القدرة على التحكم في تلك الشخصيات وتستدعي أي منهم لتكون الشخصية المُهيمنة عليها حسب الحاجة. ابتكر الشخصية الثنائي جرانت موريسون وريتشارد كايس وقدماها للمرة الأولى من خلال إصدار Doom Patrol Vol.2 #19 في عام 1989.

The Tick

شخصية The Tick

قُدمت شخصية The Tick ف الأصل كي تكون مُحاكاة ساخرة لشخصيات الأبطال الخارقين الشهيرة، لذلك يصور دائماً كشخصية مرحة ذات طابع طفولي، أما قصته الأصلية فهي غير معروفة نظراً لأن البطل لا يملك ذاكرة بسبب إصابات الرأس المتكررة، بينما وَرّد في بعض إصدارات الكوميكس والمسلسلات المُشتقة عنها أنه هارب من إحدى مؤسسات الأمراض العقلية وأن ذلك سبب غرابة أطواره وأسلوبه الهزلي.

تصدر أعداد كوميكس The Tick عن دار نشر New England Comics وجاء ظهوره الأول في عام 1986 من خلال إصدار New England Comics Newsletter #14، يغلب الطابع الكوميدي الساخر على أحداث مغامراته، حتى أن اسم الشخصية نفسه “القراد” كان الهدف الرئيسي منه السخرية من شخصية البطل الخارق الشهير الرجل العنكبوت Spider-Man.

Lady Deadpool

Lady Deadpool

توجد عدة نسخ أخرى من شخصية ديدبول بخلاف نسخة وايد ويلسون -كمختلف شخصيات الكوميكس الأخرى- في أكوان مارفل الموازية، قد تم تقديم عدد كبير من تلك النسخ على صفحات القصص المصورة ولكن تظل أبرزهم النسخة الخاصة بكون مارفل المعروف بـ (Earth-3010) والذي يتضمن النسخة الأنثوية من الشخصية والتي يتم تعريفها بلقب ليدي ديدبول Lady Deadpool واسمها الحقيقي هو واندا ويلسون.

ظهرت شخصية واندا ويلسون \ ليدي ديدبول لأول مرة في عام 2010 من خلال إصدار Deadpool: Merc With a Mouth #7، تتشابه النسخة النسائية من ديدبول مع النسخة الرئيسية “نسخة وايد ويلسون” في المظهر والقدرات الخارقة، لكنها تتميز عنه بامتلاكها الكثير من صفات الشخصية القيادية، وقد قادت مجموعة Deadpools بأكثر من موضع وهي المجموعة التي تضم نسخ ديدبول من الأكوان المتعددة مثل Headpool وKidpool وDogpool وغيرهم.

Lobo

شخصية لوبو Lobo

ظهرت شخصية لوبو Lobo في أوائل الثمانينات ولكن شهرتها الحقيقية لم تتحقق إلا بحلول عقد التسعينات، وهو ينتمي إلى أحد الشعوب الفضائية التي تمتاز بالعديد من القدرات والخصائص المميزة أبرزها القدرة على التشافي والتجدد المستمر، إلا أن لوبو في مرحلة ما قرر القضاء على بني جنسه بالكامل وبالتالي صار الحامل الوحيد لتلك الصفات الوراثية، ومن ثم تحول إلى قاتل مأجور وصائد جوائز بين المجرات والنجوم.

حين قدمت DC شخصية لوبو للمرة الأولى كان الهدف منها أن تكون النسخة الساخرة من شخصية وولفرين المملوكة لمارفل، لكن في النهاية وبسبب ما مَرّت به الشخصية من تطورات باتت أقرب إلى شخصية ديدبول، نظراً لأن لوبو من شخصيات الكوميكس التي لا تعتد بالحاجز الرابع كما أنه يمتلك أهم قدرة تُميز ديدبو وهي التجدد والشفاء الذاتي، وكان الظهور الأول لتلك الشخصية بالعدد Omega Man #3 عام 1983.

اقرأ أيضاً: أشهر أشرار الكوميكس … أيهم تتمنى ظهوره في عالم DC السينمائي؟

0

شاركنا رأيك حول "شخصيات في عالم الكوميكس يشبهون ديدبول Deadpool .. أو يفوقونه جنوناً!"