الكتاب الأكثر ترشحاً لجائزة أوسكار لأفضل سيناريو أصلي

جائزة الأوسكار
0

تُعد جائزة الأوسكار لأفضل سيناريو أصلي The Academy Award for Best Original Screenplay إحدى فئات جوائز الأوسكار الرئيسية والتي تُقدم سنوياً لأفضل سيناريو تم إعداده للعرض على الشاشة مباشرة دون الاستناد إلى أي مواد سابقة، كانت تلك الجائزة تقدم بصورة منفصلة عن جائزة الأوسكار لأفضل قصة سينمائية إلى تم الدمج بينهما ابتداءً من عام 1957.

تستعرض أراجيك فن معكم من خلال الفقرات التالية قائمة بكُتّاب السيناريو الأكثر ترشحاً لتلك الجائزة -أي جائزة الأوسكار لأفضل سيناريو أصلي- في التاريخ، والمفارقة الغريبة أنهم لم يكونوا الأكثر فوزاً حتى أن بعضهم برغم ترشحه المتكرر لم يفز بها طيلة مسيرته الفنية.

اقرأ أيضاً: المخرجون الفائزون بجائزة الأوسكار من البداية وحتى الآن

بيلي ويلدر Billy Wilder

بيلي ويلدر Billy Wilder

بيلي ويلدر هو أحد أشهر وأبرز صُناع الأفلام في تاريخ السينما العالمية باعتباره كاتباً ومخرجاً ومنتجاً، كان قد اتجه لهذا المجال في أواخر العشرينات من خلال كتابة عدد من سيناريوهات الأفلام الألمانية، لكن بعد وصول أدولف هتلر لسُدة الحكم اضطر إلى مغادرة البلاد متجهاً إلى هوليوود، مع حلول عقد الأربعينات كان قدم بالفعل العديد من الأعمال المميزة التي أكسبته شهرة واسعة ومهدت الطريق أمامه لمواصلة مسيرته الفنية.

تزخر مسيرة بيلي ويلدر بالعديد من الأعمال السينمائية المميزة ولعل الدليل القاطع على ذلك هو تلقيه 21 ترشيحاً لفئات مختلفة من جوائز الأوسكار وقد تمكن من الفوز بـ 6 جوائز منهم فعلياً، أكثر من 50% من تلك الترشيحات -تحديداً 12 ترشيحاً- تخص كتابة السيناريو وتنقسم إلى 8 ترشيحات لجائزة أفضل سيناريو مُقتبس و4 ترشيحات فقط لجائزة أفضل سيناريو أصلي كُتب مباشرة للشاشة، وقد نال تلك الترشيحات عن الأفلام الآتية:

  • Sunset Boulevard – 1951 (فاز بها)
  • Ace in the Hole – 1952
  • The Apartment – 1960
  • The Fortune Cookie – 1966

اقرأ أيضاً: لماذا الأوسكار هي الجائزة الأهم في السينما؟

كوينتين تارانتينو Quentin Tarantino

كوينتين تارانتينو Quentin Tarantino

كوينتين تارانتينو هو أحد أكثر المخرجين المعاصرين جماهيرية على الرغم إنه لم يُقدم للسينما حتى الآن -بصفته مخرجاً- إلا عدد محدود نسبياً من الأفلام مقارنة بمن يحظون بنفس الشهرة والمكانة التي يحظى بهما، يُعرف عن تارانتينو أنه يتبع نهج سينما المخرج أي أنه يقوم بكتابة نص السيناريو الخاص بأفلامه، وكانت البداية من خلال الفيلم القصير Love Birds in Bondage عام 1983 بينما جاءت انطلاقته الحقيقية بعد عشر سنوات وتحديداً في عام 1992 حين قدم فيلم Reservoir Dogs.

تلقى كوينتين تارانتينو منذ بدء مسيرته الفنية وحتى الآن 8 ترشيحات لجوائز الأوسكار منهم ثلاث ترشيحات من فئة أفضل مخرج وترشيح واحد لأفضل فيلم، أما النصيب الأكبر فقد كان من فئة أفضل سيناريو أصلي التي رُشح لها 4 مرات وفاز بها مرتين فعلياً وكان ذلك عن الأفلام التالية:

  • Pulp Fiction – 1994 (فاز بها)
  • Inglourious Basterds – 2009
  • Django Unchained – 2012 (فاز بها)
  • Once Upon a Time in Hollywood – 2019

اقرأ أيضاً: حقائق ومعلومات عن المخرج كوينتن تارانتينو … عبقري السينما الدموي

ستانلي شابيرو Stanley Shapiro

ستانلي شابيرو Stanley Shapiro

اتجه ستانلي شابيرو لاحتراف كتابة السيناريو في عام 1950 وخاض أولى تجاربه من خلال كتابة حلقة واحدة للعرض التلفزيوني The George Burns and Gracie Allen Show، من ثم توالت أعماله التلفزيونية مثل كتابته لخمس حلقات بمسلسل Hey, Jeannie! وحلقة بمسلسل Club Oasis، وفي نهاية عقد الخمسينات نال شابيرو الفرصة التي كان يسعى إليها من البداية واقتحم عالم السينما من خلال فيلم The Perfect Furlough الذي رُشح لجائزة جولدن جلوب كأفضل فيلم كوميدي.

قدم الكاتب ستانلي شابيرو على مدار سنوات نشاطه عدد كبير من الأفلام تلقى عنهم 4 ترشيحات لجائزة الأوسكار لأفضل سيناريو أصلي وفاز بواحدة منهم فقط، المفارقة الغريبة أن المسيرة المهنية لشابيرو دامت لنحو 50 عاماً تقريباً إلا أنه تلقى الترشيحات الأربعة على فترات متقاربة جداً ما بين عامي 1951: 1961!

  • Operation Petticoat – 1959
  • Pillow Talk – 1959 (فاز بها)
  • Love Come Back – 1961
  • The Touch of Mink – 1962

توليو بينلي Tullio Pinelli

توليو بينلي Tullio Pinelli

كان الإيطالي توليو بينلي أحد صُنّاع السينما أصحاب الرؤى الواضحة والأهداف الثابتة، فقد كان عاشقاً بحق لكتابة السيناريو وبالتالي فإنه لم يبتعد عنه طيلة حياته ولم يخض أي تجارب إخراجية كما كان شائعاً بين أبناء جيله، وقد استهل بينلي مسيرته الفنية في عام 1944 من خلال كتابة الفيلم الكوميدي الموسيقي In Cerca di felicita ومن ثم انطلق في مسيرته ونظراً لتفرغه لكتابة السيناريو فقد قدم أكثر من 90 نصاً متنوعاً ما بين أفلام سينمائية وأفلام قصيرة ومسلسلات تلفزيونية.

تعاون توليو بينلي مع عدد من أبرز المخرجين المعاصرين له -في مقدمتهم فيديريكو فليني– وقدم معهم عدداً كبيراً من الأعمال المميزة، إلا أنه لم يفز بجائزة الأوسكار لأفضل سيناريو أصلي على الرغم من ترشحه لها 4 مرات وقد كان ذلك عن الأفلام الآتية:

  • La Strada – 1954
  • I Vitelloni – 1953
  • La dolce Vita – 1960
  • 1964 – 8½
  • Amarcord – 1973

اقرأ أيضاً: إنجازات خاصة وأرقام قياسية في تاريخ الأوسكار يصعب تكرارها

ميلفن فرانك Melvin Frank

ميلفن فرانك Melvin Frank

شهد عام 1942 الميلاد الفني لأحد أشهر كُتاب السينما وهو ميلفن فرانك الذي قدم بهذا العام قصة فيلم My Favorite Blonde وابتداءً من العام التالي مباشرة -أي عام 1943- بدأ في كتابة السيناريو الكامل للعديد من الأفلام ومن ثم توالت أعماله التي حقق معظمها نجاحاً كبيراً، كما تولى فرانك إخراج نحو 17 فيلماً سينمائياً لكن ظل السيناريو شغفه الأول.

تلقى ميلفن فرانك 5 ترشيحات لجوائز الأوسكار على مدار سنوات نشاطه الفني واحدة منهم فقط كانت من فئة أفضل فيلم أما الترشيحات الأربعة الأخرى جميعها كانت من فئة أفضل سيناريو أصلي وقد تلقاها عن الأعمال الآتية:

  • Road to Utopia – 1945
  • Knock on Wood – 1954
  • The Facts of Life – 1960
  • A Touch of Class – 1973

بيتي دوكتر Pete Docter

Pete Docter

يُصنف بيتي دوكتر كأحد أبرز صُنّاع أعمال الرسوم المتحركة المُعاصرين حيث ارتبط اسمه كمؤلف ومخرج بمجموعة من أفضل وأشهر تلك الفئة من الأفلام كما قام بالأداء الصوتي بعدد منها، كان بيتي دوكتر قد اتجه للمجال الفني في أواخر الثمانينات حيث تولى كتابة السيناريو لعدد من أعمال الرسوم المتحركة القصيرة، أما انطلاقته الحقيقية جاءت في عام 1995 حين كتب قصة فيلم الرسوم المتحركة Toy Story الذي أحدث طفرة في مجال صناعة الرسوم المتحركة.

بدأ اسم بيتي دوكتر يتردد في محافل الأوسكار ابتداءً من منتصف التسعينات حيث تلقى خلال تلك الفترة 8 ترشيحات لجوائز الأوسكار، فاز بجائزتين منهم فعلياً من فئة أفل فيلم رسوم متحركة، أما فيما يخص جائزة أفضل سيناريو أصلي فلم يفز بها رغم ترشحه لها 4 مرات عن الأفلام الآتية:

  • Toy Story – 2001
  • Wall.E – 2008
  • UP – 2010
  • Inside Out – 2015

اقرأ أيضاً: تاريخ جائزة الأوسكار لأفضل رسوم متحركة.. والأفلام الفائزة بها من البداية وحتى الآن

مايك لي Mike Leigh

مايك لي Mike Leigh

تمتد المسيرة المهنية السينمائي البريطاني مايك لي لنصف قرن كامل حيث أنه استهلها في أوائل السبعينات، لكن رغم ذلك لم يقم بإخراج إلا 22 عملاً فنياً وقام بكتابة السيناريو لعدد مماثل تقريباً، وهو يعد عدد قليل نسبياً مقارنة بمعاصريه من المخرجين وكتاب السيناريو، إلا معظم تلك الأعمال -رغم قلتها- كانت على قدر كبير من التميز وأهلته للترشح إلى 7 جوائز أوسكار.

تلقى مايك لي ترشيحين فقط لجائزة الأوسكار من فئة أفضل مخرج بينما كان النصيب الأكبر من الترشيحات من فئة أفضل سيناريو أصلي وعددهم 5 ترشيحات لكنه لم يتمكن من الفوز بأيهم، والأفلام التي رُشح عنها لجائزة السيناريو هي:

  • Secrets & Lies – 1996
  • Topsy-Turvy – 1999
  • Vera Drake – 2004
  • Happy-Go-Lucky – 2008
  • Another Year – 2010

إنجمار بيرجمان Ingmar Bergman

إنجمار بيرجمان Ingmar Bergman

بدأ المبدع السويدي إنجمار بيرجمان حياته الفنية الاحترافية في منتصف الأربعينات وقد اقتحم عالم السينما من بوابة السيناريو حيث كتب فيلم Torment عام 1944 وبعد عامين فقط خاض اتجه إلى الإخراج وقدم فيلمين دفعة واحدة في عام 1946 هما Crisis وIt Rains on Our Love وقد شارك في كتابة السيناريو لكلاهما، من ثم انطلق في مسيرته وقدم عشرات الأعمال المميزة التي تحققت أسطورته من خلالها.

يُضاف اسم إنجمار بيرجمان إلى قائمة عظماء السينما ممن لم يحالفهم الحظ للفوز بأي جائزة أوسكار على مدار سنوات نشاطه الفني على الرغم من أنه قد رُشح لها تسع مرات بينهم 5 ترشيحات لجائزة أفضل مخرج بالإضافة إلى 4 من فئة أفضل سيناريو أصلي قد تلقاهم عن الأفلام التالية:

  • Wild Strawberries – 1957
  • Through a Glass Darkly – 1961
  • Cries & Whispers – 1972
  • Autumn Sonata – 1978
  • Fanny and Alexander – 1982

اقرأ أيضاً: الأفلام الأكثر ترشحاً للأوسكار في التاريخ: ليست دائماً الأكثر فوزاً!

فيديريكو فليني Federico Fellini

فيديريكو فليني Federico Fellini

أهدت السينما الإيطالية للسينما العالمية عدد كبير من المُبدعين إن تم إدراجهم في قائمة واحدة فمن المؤكد سوف يحتل فيديريكو فليني مركزاً متقدماً ضمنها، باعتباره أحد أبرز المخرجين وكاتبي السيناريو الحاملين للجنسية الإيطالية، وقد استهل مسيرته الفنية في عام 1942 بكتابة القصة والسيناريو لعدد من الأفلام وخلال ثلاث سنوات فقط تلقى أول ترشيح للأوسكار عن سيناريو فيلم Rome, Open City، ثم اتجه للإخراج في عام 1950 وقدم أول أفلامه بعنوان Variety Lights.

يمتلك فيديريكو فليني تاريخ فني زاخر بالأعمال البارزة والمميزة التي قادته لتلقي 12 ترشيحاً لجوائز الأوسكار مقسمون إلى ثلاث فئات؛ حيث تلقى 4 ترشيحات لجائزة الأوسكار لأفضل مخرج بالإضافة إلى 7 ترشيحات لأفضل سيناريو أصلي وترشيح لأفضل سيناريو مقتبس، لكن المفارقة الغريبة أن برغم تعدد الترشيحات إلا أن فليني لم يفز بها بأي مرة وقدمت له الأكاديمية جائزة أوسكار شرفية في عام 1993، قد تلقى فليني ترشيحاته لجائزة الأوسكار لأفضل سيناريو أصلي عن الأفلام التالية:

  • Roma Citta aperta – 1945
  • Paisan – 1946
  • La Strada – 1954
  • I Vitelloni – 1953
  • La dolce Vita – 1960
  • 1964 – 8½
  • Amarcord – 1973

وودي آلن Woody Allen

وودي آلن Woody Allen

يُعد وودي آلن أحد أبرز صُنّاع السينما المعاصرين بصفته مخرجاً وكاتباً وممثلاً، وكانت علاقة آلن بالفن السابع قد بدأت خلال عقد الخمسينات من خلال المشاركة في كتابة السيناريو لبعض الحلقات والأفلام التلفزيونية التي لم تحقق النجاح المرجو، ثم اتجه للإخراج في منتصف الستينات حين ساهم في إخراج فيلم What’s Up?, Tiger Lily بالاشتراك مع الياباني سينكيتشي تانيجوتشي، أما بدايته الحقيقية فقد كانت من خلال فيلمه الثاني Take the Money and Run بعام 1969، من ثم توالت أعماله ونجاحاته إلي أن صار أشهر وأهم صانعي الأفلام في العالم.

تلقى وودي آلن على مدار سنوات نشاطه الفني 24 ترشيحاً لجوائز الأوسكار وفاز بها 4 مرات، تتضمن تلك الترشيحات ترشيحاً واحداً من فئة أفضل أفضل ممثل في دور رئيسي وسبع ترشيحات لجائزة الأوسكار لأفضل مخرج، بينما كانت النسبة الأكبر من نصيب جائزة الأوسكار لأفضل سيناريو أصلي والتي رُشح لها 16 مرة ليتصدر بذلك تلك القائمة بفارق 10 ترشيحات كاملة عن المركز الثاني، كان وودي آلن قد تلقى تلك الترشيحات عن الأفلام التالية:

  • Annie Hall – 1977 (فاز بها)
  • Interiors – 1978
  • Manhattan – 1979
  • Broadway Danny Rose – 1984
  • The Purple Rose of Cairo – 1985
  • Hannah and Sisters – 1986 (فاز بها)
  • Radio Days – 1987
  • Crimes and Misdemeanors – 1989
  • Alice – 1990
  • Husbands and Wives – 1992
  • Bullets Over Broadway – 1994
  • Mighty Aphrodite – 1995
  • Deconstructing Harry – 1997
  • Match Point – 2005
  • Midnight in Paris – 2011 (فاز بها)
  • Blue Jasmine – 2013

اقرأ أيضاً: وودي آلن وسينما الحيرة والقلق..

0

شاركنا رأيك حول "الكتاب الأكثر ترشحاً لجائزة أوسكار لأفضل سيناريو أصلي"