من هو الشاب الذي خطف الأنظار بافتتاح المونديال في قطر؟

من هو الشاب الذي خطف الأنظار بافتتاح المونديال في قطر؟
منة الله سيد أحمد
منة الله سيد أحمد

3 د

ظهر شاب قطري ولد بمرض نادر منع نمو الجزء السفلي من جسده في افتتاح مونديال قطر برفقة الممثل الأميركي الشهير، مورجان فريمان، وبدأ الحفل بتلاوة القرآن، مما لفت انتباه الجميع وجعلهم يتساءلون عنه.

  • غانم المفتاح شاب قطري متحدي للإعاقة يفتتح كأس العالم 2022 بتلاوة القرآن وبرفقة مورجان فريمان.
  • يواجه الشاب اضطراب نادر يعرف باسم متلازمة التراجع الذيلي.
  • علاقة المفتاح بالرياضة ليست قاصرة على مشاركته في الحفل، لكنه يمارس ألعابًا مثل التزحلق على الجليد وتسلق الجبال وكرة القدم والسباحة وكرة السلة.

تواجد أمس الأحد شاب قطري يُدعى غانم المفتاح في حفل افتتاح كأس العالم 2022 المُنعقد في قطر، وبدأ الحفل بتلاوة الآية القرآنية: "يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ".

لفت المفتاح أنظار الجميع بظهوره وأدائه ووصفه بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي بالإلهام والإبداع. حيث يحمل المفتاح بالفعل سيرة ذاتية، ألهمت الكثيرين معتبرين أنه مثالًا قويًا على تحدي الإعاقة.

وبسبب قصة حياة غانم الملهمة تم تعينه سفيرًا للبطولة، ونشر مساء السبت، صورة له عبر تويتر قائلًا: "غدًا" مشيرًا إلى أنه سوف يتواجد بافتتاح كأس العالم 2022.

ذو صلة

لكن بعض المعلقين تساءلوا عن هوية هذا الشاب الذي تواجد في افتتاح كأس العام، كما تساءل عنه آخرون بعد ظهوره بالفعل برفقة الممثل الأمريكي مورجان فريمان.

ووفقًا للسيرة الذاتية للمفتاح، فإنه ولد في 5 مايو 2002، باضطراب نادر يسبب مشكلات في نمو الجزء السفلي من الجسم، ويعرف باسم متلازمة التراجع الذيلي (CDS).

واجه الفتى تحديًا هائلًا متمثلًا في حاجته للعلاج المستمر، لكنه قال في مناسبات عديدة إنه رفض الاستسلام لهذه الإعاقة، وأنه استطاع التغلب عليها بالصبر والإيجابية.

فيديو يوتيوب

وقد أرجع الفضل في ذالك لوالدته، قائلًا: "تعلمت من أمي أنه لا شيء اسمه المستحيل".

أما عن تحديه للإعاقة، فقال: "هناك من يقول إنني تحديت إعاقتي ولكن أنا أقول إنني لم أتحد إعاقتي، وإنما تمكنت من التعايش معها، وعدم الاستسلام لها، بل مضيت في طريقي بأمل كبير في الحياة".

حديث المفتاح عن الأمل ليس مجرد شعارات، إذ أنه حصل وهو في سنوات المراهقة على لقب "سفير للنوايا الحسنة" لمؤسسة أيادي الخير نحو آسيا، و"سفير السلام" لأمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح، وسفيرًا للحملة الدعائية لمركز قطر للمال. كما أنه رائد أعمال، لديه شركة لإنتاج الأيس كريم، ويأمل في توسعتها في دول المنطقة.

ألهمت تلك القصة الكثير من الأشخاص، وأصبح يتابع حسابه على إنستغرام أكثر من مليون شخص. ويستغل المفتاح السوشيال ميديا في إرسال رسائل إيجابية مغزاها أن الأشخاص ذوي الأعاقة قادرون على العطاء وفاعلون في المجتمع.

والجدير بالذكر أن علاقة المفتاح بالرياضة ليست قاصرة على مشاركته في حفل أمس، لكنه ورغم تحدي الإعاقة، يمارس ألعابا مثل التزحلق على الجليد وتسلق الجبال وكرة القدم والسباحة وكرة السلة، كما أنه تمكن من الغوص 18 مترًا في البحار. وقد علق على ذلك قائلًا: "الرياضة تساعدني تقوية عضلاتي والاعتماد على نفسي".

ويذكر أيضًا أنه يسعى حاليًا للحصول على شهادة جامعية، والتخصص في العلوم السياسية، بهدف أن يلتحق بالسلك الدبلوماسي ويمثل بلاده.

عبَّر عن رأيك

إحرص أن يكون تعليقك موضوعيّاً ومفيداً، حافظ على سُمعتكَ الرقميَّة واحترم الكاتب والأعضاء والقُرّاء.

ذو صلة