أفلام توم كروز
0

يعد توم كروز من أفضل المواهب التي ظهرت في هوليوود في العقود الماضية بإقرار النقاد السينمائيين الذين صنفوه كأكثر الممثلين تأثيرًا، وكيف أن مجرد حضوره يجعل الفيلم ناجحًا. وعلى مدار أكثر من عشرين عامًا لعب توم أشهر أدواره السينمائية، دور البطولة -العميل إيثان هانت– بالستة أجزاء من سلسلة أفلام توم كروز Mission Impossible، كما تنتظر الجماهير جزأين آخرين منها في السنوات المقبلة.

ولكن في الحقيقة أفلام توم كروز الأخرى هي التي تسمح لنا بالاستمتاع بهذه الموهبة الرائعة والحضور القوي. حيث جاءت بدايته في الثمانينات مشاركًا بخمسة أفلام جاذبًا الأنظار إليه، ثم توالت أدواره المتنوعة بين الدراما والكوميديا والأكشن، فاز عنها بثلاث جوائز جولدن جلوب وترشح لثلاث مثلها من الأكاديمية. نسلط الضوء في هذا المقال على بعض من أفلام توم كروز التي أبدع بها للغاية خارج إطار أفلام المهمة المستحيلة.

Eyes Wide Shut

  • سنة الإنتاج: 1999.
  • إخراج: ستانلي كوبريك.
  • سيناريو: ستانلي كوبريك، فريدريك رافاييل.
  • بطولة: تو كروز، نيكول كيدمان، سيدني بولاك، ماري ريتشاردسون.
  • تقييم الفيلم على موقع IMDB: 7.4.
  • تقييم الفيلم على موقع Rotten Tomatoes: 75%.
  • إنتاج: ستانلي كوبريك برودكشنز، بول ستار، هوبي فيلمز.
  • الميزانية: 65 مليون دولار.

يعيش دكتور بيل وزوجته أليس حياة عادية ومملة للغاية مع ابنتهما الصغيرة رغم الثراء والرفاهية التي ينعمون بها. لكن هذا الأمر يتغير ليوم واحد بعد عودتهما من حفلة فخمة يقابلون فيها أشخاص مختلفة ويخوضون حوارات تجعلهم يفكرون في حياتهم الجنسية، وفي بيتهما تعطيه زوجته صدمة بإخباره أنها تشغلها خيالات جنسية تخص رجلًا ما قابلته منذ فترة.

ليخرج الدكتور بيل باحثًا عن أي مغامرة جنسية ويقابل في طريقه ابنة أحد مرضاه وعاهرة لكن محاولاته تبوء بالفشل لأسباب مختلفة. ثم يجد نفسه في أكبر مغامرة يمكن أن يخوضها في حياته عندما يصل إلى حفلة جنس جماعي يرتدي فيها الجميع الأقنعة ويمارسون طقوسًا غريبة، ويدرك أنه ارتكب خطأ كبيرًا عندما يكتشفون هويته وتصبح حياته في خطر.

هو آخر أعمال الراحل ستانلي كوبريك الذي توفي بعد ستة أيام من تسليم النسخة النهائية من الفيلم، ويحمل الرقم القياسي من موسوعة جينيس لتصويره على مدار 400 يوم. كما أنه من أهم أفلام توم كروز وأكثرهم جدلًا بتركيزه على العلاقات الجنسية بين البشر وكيف تؤثر على الجوانب الأخرى للعلاقات، بالإضافة إلى إبداع كوبريك في استخدام العناصر الفنية مثل الألوان بالتحديد وغيرها كالموسيقى والكادرات واللقطات التي تربط أحداث الفيلم ببعضها.

وبشكل عام استقبله النقاد بإيجابية حيث قال نقاد موقع الطماطم الفاسدة أن دراسة كوبريك المكثفة لسيكولوجية الإنسان أخرجت لنا عملًا سينمائيًا مبهرًا. وتصدر قائمة مجلة دفاتر السينما لأفضل أفلام العام، بالإضافة إلى وضعه من قِبل أكثر من خمسين ناقدًا ضمن قائمة أفضل أفلام عام 1999. وعلى الجانب الآخر تلقى الفيلم بعض الانتقادات بخصوص رتمه الذي كان بطيئًا بعض الشيء، لكنه كان مقبولًا لملاءمة طابع الحلم لأحداث الفيلم.

Top Gun

  • سنة الإنتاج: 1986.
  • إخراج: توني سكوت.
  • سيناريو: جيم كاش، جاك إيبس جونيور.
  • بطولة: توم كروز، كيلي مكجيليس، فال كيلمر، أنتوني إدواردز.
  • تقييم الفيلم على موقع IMDB: 6.9.
  • تقييم الفيلم على موقع Rotten Tomatoes: 58%.
  • إنتاج: دون سيمبسون وجيري بروكهايمر فيلمز.
  • الميزانية: 15 مليون دولار.

بيت ميتشيل المعروف بـ “مافيريك” طيار طائش في البحرية الأمريكية يذهب مع صديقه وزميله إلى مؤسسة حربية كبيرة ليتلقى المزيد من التدريب. وهناك يتنافس مع أفضل الرجال وأمهرهم للفوز بجائزة “Top Gun”، لكنه ينسى أمر المنافسة والجائزة عندما يقابل مستشارة مدنية جاءت لإلقاء المحاضرات ويقع في حبها، ثم يأتي موت صديقه في حادثة أثناء التدريب مما يؤثر عليه ويجعله يخسر الجائزة. وأخيرًا يجب عليه أن يثبت نفسه مرة أخرى بعد أن تثار الظنون حول فقده لتركيزه ومهارته عندما يذهبون في مهمة لإنقاذ سفينة معطلة من أيادي طائرات العدو.

هو من أكثر أفلام توم كروز نجاحًا بتحقيقه إيرادات هائلة جاءت أضعاف ميزانيته القليلة نسبيًا، وحاز على شعبية كبيرة استمرت لسنين بين الجماهير جعلتهم يعملون على الجزء الثاني المقرر إصداره العام القادم. وعلى الرغم من ذلك تلقى الفيلم في بداية عرضه ردود أفعال متضاربة مع الإشادة بمشاهد الأكشن والمؤثرات والمخاطرات الجوية وأداء توم كروز وكيلي مكجيليس.

كانت الموسيقى من أقوى عناصر الفيلم وانعكس ذلك على فوزه بجائزة الأوسكار لأفضل أغنية “Take My Breath Away”، وترشحه لأفضل صوت ومونتاج صوتي ومونتاج. ولم يحصل الفيلم على الإعجاب الكامل لنقاد موقع الطماطم الفاسدة بتعليقهم: الفيلم يحتوي على مشاهد جوية مبهرة ولا تُنسى تم تصويرها من قبل الخبراء، لكن بعيدًا عن الطيران في الجو لا يقدم الفيلم الكثير للمُشاهدين غير المراهقين.

Rain Man

  • سنة الإنتاج: 1988.
  • إخراج: باري ليفنسون.
  • سيناريو: باري مورو، رونالد باس.
  • بطولة: داستن هوفمان، توم كروز، فالريا جولينو.
  • تقييم الفيلم على موقع IMDB: 8.
  • تقييم الفيلم على موقع Rotten Tomatoes: 89%.
  • إنتاج: يونايتد أرتستس، شركة جوبر بيترس، ستار بارتنرز المحدودة.
  • الميزانية: 25 مليون دولار.

تشارلي شخصية صعبة المراس يعمل كتاجر سيارات، تتغير حياته الصعبة عندما يصل إليه خبر وفاة والده الذي تركه من سنين ويسافر إلى بلدته الأصلية. يكتشف تشارلي وجود أخ أكبر له يدعى رايموند مصاب بالتوحد لكنه لديه قدرات خاصة، وتكمن المشكلة الكبيرة في وصية أبيه بتركه الملايين لرايموند مقابل السيارة فقط لتشارلي. مما يجعله يجن جنونه ويُخرج أخيه من المصحة طمعًا في الاستيلاء على المال الذي لا يشغل بال صاحبه أبدًا، ولكن في نهاية رحلتهما تتطور علاقة إنسانية بينهما.

بدأ عرض الفيلم بمهرجان برلين الدولي واستطاع الفوز بأكبر جوائزه، وتصدر إيرادات أفلام عام 1988 محققًا نجاحًا كبيرًا على مستوى الجماهير والنقاد بين أفلام توم كروز. ونافس على أكبر جوائز الأوسكار حاصلًا على أربع منها: أفضل فيلم، ممثل رئيسي “داستن هوفمان”، مخرج، سيناريو أصلي، ومرشحًا لأربع أخرى: أفضل تصوير، تصميم إنتاج، مونتاج، موسيقى تصويرية. كما أنه أخر فيلم دراما يجمع بين الفوز بالأوسكار وصدارة قائمة البوكس أوفيس حتى وقتنا هذا.

نال الفيلم إعجاب نقاد موقع الطماطم الفاسدة بتقييم مرتفع وصل لـ 89% وعلقوا عليه: الفيلم ليس سهل بالمرة في رحلته مع الأخوين المختلفين، لكن الإخراج الرائع لباري ليفنسون والأداء القوي لتوم كروز وداستن هوفمان جعلوه مثير للإعجاب. وقالت عنه مجلة فرايتي أنه أحد أهم أفلام العام رغم بعض العيوب فيه، وركزت على جمال الثلث الأخير من الفيلم بعرضه لفردين معزولين تمامًا يكتشفون الروابط العميقة بينهم.

Magnolia

  • سنة الإنتاج: 1999.
  • إخراج: بول توماس أندرسون.
  • سيناريو: بول توماس أندرسون.
  • بطولة: توم كروز، فيليب سيمور هوفمان، جيرمي بلاكمان، ريكي جاي.
  • تقييم الفيلم على موقع IMDB: 8.
  • تقييم الفيلم على موقع Rotten Tomatoes: 83%.
  • إنتاج: شركة جولادري فيلم، جو آن سيلار برودكشنز.
  • الميزانية: 37 مليون دولار.

يلقي الفيلم نظرة إنسانية عميقة على حياة أبطاله التسعة التي جمعتهم الصدفة وجعلت حياتهم تتقاطع ويؤثرون في بعضهم البعض في رحلتهم للبحث عن السعادة ومعنى الحياة والمغفرة والحب والعائلة. في نبرة ميلودرامية شديدة نتابع 24 ساعة في حياة أبطالنا: منتج برنامج مشهور على فراش الموت، وزوجته التي تركها، وابنه الذي يتبرأ منه بسبب تخليه عنه، ومقدم هذا البرنامج المصاب بالسرطان، وابنته المدمنة التي تكرهه، وشرطي فاشل في حياته الاجتماعية يعجب بها، والطفل الذكي الذي يتم استغلاله في البرنامج، ورجل كبير كان مكان هذا الطفل في صغره.

بين كل أفلام توم كروز قدم الممثل الموهوب أحد أقوى أدواره وجذب الأنظار إليه بإشادات كل من شاهدوا الفيلم، ليترشح لجائزة أفضل ممثل في دور مساعد من وسط طاقم التمثيل الكبير. ترشح الفيلم أيضًا لجوائز الأكاديمية لأفضل سيناريو أصلي وأغنية “Save Me”، حيث نال الإعجاب على الإخراج والسيناريو والسرد والموسيقى التصويرية المليئة بأغاني أيمي مان، لتكون أغلب تقييماته إيجابية ويحصل على جائزة الدب الذهبي بمهرجان برلين.

قال نقاد موقع الطماطم الفاسدة عن الفيلم أنه عمل طويل للغاية لكنه رائع ومليء بالقصص المثيرة للاهتمام والأداء المتميز من طاقم التمثيل. وأشاد به الناقد روجر إيبرت من خلال مراجعتين قام بكتابتهما عنه، قائلًا أنه من نوعية الأفلام التي يتجاوب معها من منطلق غريزته تاركًا المنطق بعيدًا ومستعدًا لاستقبال نشوة الأوبرا، وأخيرًا وضعه ضمن قائمة الأفلام العظيمة بالنسبة له.

Born on the Fourth of July

  • سنة الإنتاج: 1989.
  • إخراج: أوليفر ستون.
  • سيناريو: أوليفر ستون، رون كوفيك.
  • بطولة: توم كروز، كيرا سيدجويك، رايموند جاي باري، ويليام دافو.
  • تقييم الفيلم على موقع IMDB: 7.2.
  • تقييم الفيلم على موقع Rotten Tomatoes: 85%.
  • إنتاج: إكستلان برودكشنز.
  • الميزانية: 17.8 مليون دولار.

الفيلم مبني على السيرة الذاتية التي كتبها بنفسه رون كوفيك، حيث يتبع حياته خلال عقدين من الزمن ويعرض تفاصيلها بداية من طفولته، ومرورًا بإصابته بالشلل أثناء فترة خدمته بالجيش الأمريكي في حرب فيتنام، وحتى صار ناشط سياسي حقوقي ضد الحرب بعدما أحس بالخيانة من قبل بلده التي خدمها وقاتل من أجلها.

بعد تعثر عملية إنتاجه ومرورها بفترات تأجيل، خرج لنا أحد أفضل أفلام توم كروز بعد أن كان مقدرًا لآل باتشينو أن يقوم بدور البطولة. كالعادة أشاد النقاد بإداء توم كروز، وأيضًا بإخراج أوليفر ستون وبالقصة، واحتل الفيلم المركز العاشر من ناحية شباك التذاكر عام 1989. كما ترشح لست جوائز أوسكار: أفضل فيلم، ممثل “توم كروز”، سيناريو مقتبس، تصوير، صوت، موسيقى تصويرية، وفاز بجائزتي أفضل مخرج ومونتاج.

حاز الفيلم على إعجاب نقاد موقع الطماطم الفاسدة الذين أشاروا إلى أن أبرز ما في الفيلم هو الأداء المبهر لتوم كروز، بالإضافة إلى معالجة مخرجه أوليفر ستون إلى قضية شائكة بحماس كبير. وسُلِطَ عليه الضوء من العديد من النقاد والمجلات كواحد من أفضل الأفلام التي تحدث عن الحرب الفيتنامية. أمام ذلك يوجد تيار يكره الفيلم مثل جريدة الواشنطن بوست التي وصفته بالمنفر وأداء توم كروز بالبكاء.

A Few Good Men

  • سنة الإنتاج: 1992.
  • إخراج: روب راينر.
  • سيناريو: أرون سوركين.
  • بطولة: توم كروز، جاك نيكلسون، ديمي مور، كيفين بيكون.
  • تقييم الفيلم على موقع IMDB: 7.7.
  • تقييم الفيلم على موقع Rotten Tomatoes: 83%.
  • إنتاج: كاسل روك إنترتاينمنت.
  • الميزانية: 33-40 مليون دولار.

تدور أحداث الفيلم حول المحامي العسكري الشاب المستهتر دانيال كافي، حيثي يتولى أول قضاياه بالدفاع عن جنديين في البحرية الأمريكية متهمين بقتل زميل لهما. بالتحقيق في الأمر يكتشف دانيال أنهما ارتكبا هذه الفعلة تنفيذًا لأوامر الكولونيل المسؤول عن معسكرهم التي لا تحتمل النقاش أو التساؤل. يحاول دانيال إثبات ذلك في المحكمة مخاطرًا بحياته المهنية وإمكانية حبسه بمساعدة مشرفته وزميله.

اعتمد الفيلم بشكل رئيسي على السيناريو الرائع المليء بالحوارات الذي كتبه أرون سوركين، كما أُعجب المُشاهدين بالإخراج وأداء توم كروز وجاك نيكلسون وديمي مور، مما جعله يحقق إيرادات ضخمة بالنسبة لميزانيته. كما ترشح الفيلم لأربع جوائز من الأكاديمية ولكن لم ينلها: أفضل فيلم، ممثل مساعد “جاك نيكلسون”، صوت، مونتاج.

رغم الطابع الحربي الذي يتخذه، لا ينتمي الفيلم لفئة الأكشن مثل العديد من أفلام توم كروز. حيث أشار نقاد موقع الطماطم الفاسدة إلى الطابع الدرامي القديم التي تدور أحداثه داخل المحكمة ولكن بلمسة معاصرة، بالإضافة إلى النجوم الكبار أبطال الفيلم وأداؤهم القوي الذي جعلنا نتغاضى عن تلك الحبكة التي يمكن توقعها. وقالت عنه مجلة تايم الأمريكية أنه مصنوع بشكل جيد واستثنائي رغم القصة التقليدية التي يحكيها لنا.

Jerry Maguire

  • سنة الإنتاج: 1996.
  • إخراج: كاميرون كرو.
  • سيناريو: كاميرون كرو.
  • بطولة: توم كروز، كوبا جودينج جونيور، رينيه زيلويجر، كيلي بريستون.
  • تقييم الفيلم على موقع IMDB: 7.3.
  • تقييم الفيلم على موقع Rotten Tomatoes: 84%.
  • إنتاج: تريستار بيكتشرز، جريسي فيلمز، فينيل فيلمز.
  • الميزانية: 50 مليون دولار.

جيري ماجواير وكيل لاعبين ناجح للغاية، يمر ببعض التساؤلات عن حياته وما يفعله فيها وعمله، ويلتفت إلى بعض الأخطاء التي يرتكبها في عمله من الناحية الأخلاقية. وعندما يفصح عما بداخله وما يشعر به تقابله الوكالة التي يعمل بها بطرده، فيتجه إلى العمل بمفرده حسب ما يراه صحيحًا محاولًا أن يستعيد نجاحه مرة أخرى بدعم قليل متمثل في دوروثي زميلته وتيدويل أحد عملائه.

يقدم لنا الفيلم خليط من الرومانسية والكوميديا والدراما والرياضة في أحد أمتع أفلام توم كروز. وتلقى الإشادة من النقاد الذين أثار إعجابهم أداء طاقم التمثيل والسيناريو، واحتل المركز التاسع في قائمة أكثر الأفلام تحقيقًا للأرباح لعام 1996. كما فاز كوبا جودينج جونيور بجائزة الأوسكار لأفضل ممثل مساعد عن دوره، بالإضافة إلى ترشح الفيلم لجوائز أفضل ممثل رئيسي “توم كروز”، فيلم، سيناريو أصلي، مونتاج.

أشار نقاد موقع الطماطم الفاسدة إلى الأداء المبهر لكل من توم كروز وكوبا جودينج ورينيه زيلويجر، وإخراج كاميرون كرو ومزجه للرومانسية بالرياضة. وقال الناقد روجر إيبرت أن الفيلم مليء بالحبكات الجانبية ويبدأ بطابع كوميدي ساخر وينتهي بطريقة لطيفة.

Tropic Thunder

  • سنة الإنتاج: 2008.
  • إخراج: بن ستيلر.
  • سيناريو: جاستن ثيرو، بن ستيلر، إيتان كوهين.
  • بطولة: بن ستيلر، جاك بلاك، روبرت داوني جونيور، توم كروز.
  • تقييم الفيلم على موقع IMDB: 7.
  • تقييم الفيلم على موقع Rotten Tomatoes: 82%.
  • إنتاج: ريد أور برودكشنز، دريم وركس بيكتشرز.
  • الميزانية: 92 مليون دولار.

يعرض لنا الفيلم سخرية من أفلام الحروب وبشكل خاص عن فيتنام، عن طريق قصة مجموعة من الممثلين الذين تم اختيارهم لبطولة فيلم ضخم عن الحرب. ومع عدم قدرة المخرج على السيطرة عليهم وعلى غطرستهم، يوافق على تنفيذ أحد الحلول المجنونة بوضعهم على جزيرة في وسط الخطر الحقيقي وتركهم يعتمدون على أنفسهم للنجاة.

هو لا يعد من أهم أفلام توم كروز لكنه أبدع فيه رغم صغر دوره وقام بأداء شخصية مضحكة للغاية. وتلقى الفيلم مراجعات إيجابية من النقاد بخصوص الشخصيات والقصة وأداء طاقم العمل، حيث ترشح روبرت داوني جونيور لجائزة الأوسكار لأفضل ممثل مساعد عن دوره، لكنه تلقى أيضًا بعض الإنتقادات بسبب استغلالهم للإعاقة الذهنية في إطار غير أخلاقي.

ساهم في نجاح الفيلم الحملة الإعلانية الكبيرة التي كانت حوله ومجموعة النجوم التي ظهرت فيه، مع بعض العوامل الأخرى التي ذكرها نقاد موقع الطماطم الفاسدة مثل السخرية اللاذعة والكوميديا الفوضوية وأداء روبرت داوني، مما جعله أفضل أفلام الصيف الكوميدية.

0

شاركنا رأيك حول "أفلام توم كروز بعيدًا عن سلسلة Mission Impossible.. موهبة ممتعة لم تنصفها الأوسكار بعد"